أخبار عاجلة

أسئلة كثيرة لا أجوبة لها .. المنتخب في خطر..

كتب : اسماعيل حيدر

منتخب لبنان بقدم واحدة، اعرج وغير مجدي، الن تعدو بخطى ناقصة امر يستوجب الإنتباه.

هو ليس اقتناص من هذه العاهة  بل للتصويب فقط ليس إلا.الفوز على تركمانستان خيالي ، وكأن القدرة الإلهية منحتنا  البركة والنقاط بعد ان اصيبنا بالعجز والانهيار وكادالأمر ان  يستعصي علينا ويجرنا الى مزيد من الخيبات.

ليس على المنتخب حرج بقدر اللوم وطرح الكثير من الأسئلة، أول سؤال اين شخصية المدرب الروماني في تشكيلة لم نشهد منها سوى الارتجال والضياع؟ وكيف يمكن ان يستمر هذا الفريق وهو يغرق تباعا في رمال التناقضات؟

لم نفهم ماهية الخطة الدفاعية وانت تلعب على ارضك حتى في الإدا الذي أصابه الإهنراء وبات خارجا عن أسلوب كرة القدم وما تقتضيه لتطبيق اسلوب متوازن  يجمع بين المهاراة الفردية والكرة الجماعية وبين الدفاع والهجوم.

لماذا هذا التراخي الذي يضرب عقول اللاعبين ويحبطهم أحيانا وتصل الأمور الى نوع من الإنهيار التام؟.

خط وسط غير فعال والدفاع في خبركان.. كيف يمكن ان نواجه المنتخب التركماني الذي يخلط  بين الاسلوبين الأوروبي والاسيوي؟.. كيف يمكن ان نواجهه في عقر داره أونتخلص من بطش الكوريين الجنوبيين الذي أمطروا شباك سيريلانكا بالثمانية؟

هل يستطيع الجبل ان يحمي شباكنا من مجزرة في كل مرة؟ وهل يمكن ان تهبط اللياقة البدنية الى ما دون الصفر؟

مباراة المنتخب التركماني كشفت العورات، ولولا عبقرية محمد حيدر المتمثلة ببراعته اللامتناهية لكان لبنان قد فقد نقاط المباراة.

لماذا كل هذه الفراغات والمساحات بين الخطوط وأين اللاعب الذي يربط بين الدفاع والهجوم.

اي منتخب هذا يا جماعة يعيش فقط على مجهود فردي ليكرس فوزه وأحقيته بذلك؟ أسئلة كثيرة لا جواب لها..

باتت الحاجة لإستعادة جوان العمري وباسل جرادي ملحة، وبات التفكير بمدافع شرس اخر هو المطلوب، لقد ظهر جليا ان الوسط لا يساند الدفاع ولا يساهم في صنع الهجمات.

أليس حري بالاتحاد اصدار عفو عن احمد زريق وحسين دقيق ليعودا ويكونا من ضمن تشكيلة المنتخب؟

الم نلاحظ جميعا كيف حاول حسن معتوق الذهاب بكراته المرتدة بعيدا دون ان يجد لاعبا يسانده او يتلقى منه التمرية الا بعد فوات الآوان.

وكيف يمكن لمنتخب لاكثافة هجومية لديه من اللاعبين باستثناء الحلوة فقط المنسي بين المدافعين.

أسئلة كثير يجب ان نجد أجوبة لها.. المنتخب في خطر وينبغي التعديل في عدد من المراكز والتشديد على رفع منسوب اللياقة وإلا فان الخروج من تصفيات المونديال سيدق الأبواب.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تشيوبوتاريو لا تكابر او تغامر وثبت التشكيلة

Share this on WhatsAppكتب حسين حجازي مرة جديدة يتحفنا المدرب الروماني ليفيو تشيوبوتاريو والذي يقف ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com