أخبار عاجلة

الأنصار يغلب النجمة بركلات الترجيح ويتوج بطلا للكأس للمرة ال15

 

كتب طارق يونس
تصوير طلال سلمان

توج فريق الأنصار بطلا لكأس لبنان بكرة القدم للمرة ال15 في تاريخه، إثر تغلبه على فريق النجمة بركلات الترجيح (1/3)، بعد انتهاء الوقت الاصلي بالتعادل (1/1)، في المباراة النهائية التي أجريت اليوم الأربعاء على ملعب الرئيس فؤاد شهاب في جونيه، بحضور رئيس الاتحاد اللبناني لكرة القدم السيد هاشم حيدر ونائبه ريمون سمعان والأمين العام جهاد الشحف والاعضاء محمود الربعة وموسى مكي والدكتور مازن قبيسي، ورئيسي ناديي الأنصار والنجمة نبيل بدر وأسعد الصقال.
وبعد المباراة سلم رئيس الاتحاد السيد هاشم حيدر الكأس لقائد الأنصار وسط احتفالات للاعبي وإداريي الفريق البطل.
يذكر أن لاعبي الفريقين لبسوا الوشاح الفلسطيني ووقفوا دقيقة صمت تضامنا مع أبناء الشعب الفلسطيني الذي يتحدى هذه الأيام الآلة العسكرية الصهيونية ويسطر البطولات.
لم تحمل قمة الغريميين الا اسمها نظرا للاداء الذي لم يرتق إلى مستوى الوسط، برغم وجود كوكبة من نجوم اللعبة وتحديدا المنتخب الوطني، الا ان الأفضلية النسبية تبقى أنصارية نظرا لمفاتيح اللعب ولو أن بعض النجوم كانوا غائبين ولم يقدموا اي شيء من مستواهم المعروف، الا احمد حجازي وحده اقلق الدفاعات النجماوية وجعلها عرضة للاختراقات ولولا تألق الحارس علي حلال لكان في النتيجة كلام اخر، وتحمل الدفاع الأنصاري للهجمات النجماوية وكان شاغلوه على قدر المسؤولية برغم غياب الجنيدي وأبو صالح، وكان خلفهم السد العالي الحارس نزيه اسعد الذي تألق كالعادة في التصدي للكرات الخطيرة، وكان القائم موجودا إلى صف الفريق الأخضر عندما تصدى لكرتي مهدي زين ومحمود سبليني.
واعتمد لاعبو الأنصار معظم فترات المباراة على الهجمات المرتدة التي كانت بمجملها من النوع الخطر.
في المقابل وبعد أداء غير مقنع للاعبي النجمة في الشوط الأول برغم الفرص الثلاث التي أهدرها سبليني عواضة، فإن هذا الأداء تحسن في الشوط الثاني مع دخول عباس عطوي وخليل بدر ما أسفر عن هدف التعادل بواسطة رأسية القائد علي حمام، وسط تراجع كبير في الأداء الأنصاري الذي لم يستغله النجماويون بل امعنوا في إضاعة الوقت للوصول إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت في النهاية للفريق الاخضر، بفضل تألق الحارس نزيه اسعد الذي تصدى لكرتي عباس عطوي وعلي علاء الدين.

 

الأنصار 1 – النجمة 1 (3 – 1) الأنصار بضربات الترجيح

التاريخ: الأربعاء 12 أيار 2021.
المسابقة: نهائي كأس لبنان لكرة القدم.
الشوط الأول: 1 – 0.
الملعب: جونية البلدي.
الجمهور: من دون جمهور.
الأهداف: افتتح نادر مطر التسجيل للأنصار في الدقيقة 23 بقذيفة من خارج المنطقة على يمين الحارس بعد تمريرة من جهاد أيوب.
ونجح علي حمام في ادراك التعادل للنجمة في الدقيقة 84 بعد ركلة حرة كوراني حركها فوق منطقة الجزاء حولها علي حمام براسه داخل الشباك.
في ضربات الترجيح: (3 – 1) للأنصار.
سجل للأنصار حسن معتوق وجهاد أيوب ونصار نصار.
وسجل للنجمة حسن كوراني واهدر لهم عباس عطوي صدها الحارس نزية أسعد وادمون شحادة فوق العارضة وعلي علاء الدين صدها نزية أسعد.
أفضل لاعب في المباراة : حارس الأنصار نزية أسعد.
مثل: الأنصار الحارس نزية أسعد واللاعبون نصار نصار وحسين الدر وحسن بيطار وحسن شعيتو “شبريكو” وأحمد حجازي (علاء البابا 90) ومحمود كجك ونادر مطر وجهاد أيوب وحسن شعيتو “موني” (كريم درويش 63) وحسن معتوق.
ومثل النجمة: الحارس علي حلال واللاعبون واندور صوايا وماهر صبرا وعلي حمام وعلي السعدي (خليل بدر 69) ومهدي زين (عباس عطوي 52) وأدمون شحادة وحسن كوراني ومصطفى قانصو ومحمود سبليني (علي علاء الدين 82) وحسين عواضة (محمد غدار 69).
الحكام: محمد عيسى وعاونه ربيع عميرات ومحمد رمال وعلي رضا حكماً رابعاً.
الانذارات: مصطفى قانصو (39) ومحمود سبليني (40) وحسن شعيتو “شبريكو” (90+1).
طرد: لا يوجد.
المراقب: بهاء نصر.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإخاء الاهلي عاليه يقدم مقترح لعودة الجماهير للمدرجات

Share this on WhatsAppجاءنا من إدارة نادي الإخاء الأهلي عاليه المقترح الذي قدمه للجنة التنفيذية ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com