الدوري الإيطالي: إنتر يستعيد الصدارة في انتظار يوفنتوس

AFP

استعاد إنتر ميلان صدارة ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم، بفوزه الصعب الثلاثاء على بريشيا المتواضع 2-1، في افتتاح المرحلة العاشرة في انتظار خوض بطل المواسم الثمانية الماضية يوفنتوس مباراته ضمن المرحلة ذاتها الأربعاء.

ورفع إنتر رصيده في الصدارة الى 25 نقطة، بفارق نقطتين فقط عن يوفنتوس الذي يستضيف غدا تورينو، ليعوّض تعادله في المرحلة الماضية أمام بارما 2-2 السبت.

وبدأ فريق المدرب أنطونيو كونتي الضغط على مضيفه بشكل مبكر، برأسية لمهاجمه البلجيكي روميلو لوكاكو مرت قرب القائم الأيمن لمرمى بريشيا (4) الذي يواجه هذا الموسم خطر العودة الى الدرجة الثانية التي أحرز لقبها في الموسم الماضي وصعد بذلك الى دوري الأضواء.

وجاء الشوط الأول من جانب واحد، وفشل بريشيا لاسيما مهاجمه ماريو بالوتيلي في تشكيل خطر على مرمى الحارس السلوفيني سمير هاندانوفيتش.

في المقابل، هدد إنتر مرمى بريشيا مرارا في الشوط الأول، لاسيما عبر تسديدة أنطونيو كاندريفا (12) التي أبعدت الى ركنية من قبل الدفاع وهي في طريقها نحو المرمى. وكسب إنتر في المحاولة الهجومية ذاتها ركنية ثانية حولها روبرتو غاليارديني بالرأس الى لاوتارو مارتينيز الذي كان في مواجهة المرمى، لكن الوضعية الصعبة للمهاجم الأرجنتيني وتدخل ديميترلي بيسولي حالا دون تشكيل خطر على مرمى إنريكو ألفونسو.

وعوّض مارتينيز عندما أطلق تسديدة قوية بعيدة المدى ارتدت من قدم أندريا سيستانا وبدلت مسارها وسقطت في المرمى من فوق ألفونسو (23).

واكتفى بريشيا بمحاولات خجولة أبرزها تسديدة من خارج المنطقة لساندرو تونالي (24)، تمكن هاندانوفيتش من إيقافها بسهولة.

لكن الفريق الذي لا يزال في منطقة الهبوط الى الدرجة الثانية، دخل الشوط الثاني بشكل مختلف وتمكن من تشكيل خطر أكبر على مرمى الحارس السلوفيني، لاسيما عبر بالوتيلي، مهاجم إنتر ميلان سابقا، الذي سدد كرة قوية من خارج المنطقة في الدقيقة 47، أبعدها هاندانوفيتش بصعوبة الى ركنية شهدت تهديدا إضافيا من المهاجم نفسه عندما حاول متابعة كرة مرتدة من الحارس السلوفيني، لكن كرته مرت خطرة الى جانب القائم الأيمن.

ومنح لوكاكو فريقه في الدقيقة 63 هدف اطمئنان مرحلي، بتسديدة التفافية رائعة بالقدم اليسرى من خارج المنطقة، سكنت الزاوية اليمنى للمرمى.

وهو الهدف السابع في الدوري للدولي البلجيكي مع الفريق الذي انضم إليه في صيف العام الحالي من مانشستر يونايتد الإنكليزي.

لكن الهدف لم يؤد الى انكفاء بريشيا، مع تواصل الضغط لاسيما عبر بالوتيلي المهاجم السابق لميلان ومانشستر سيتي وليفربول الإنكليزيين ونيس ومرسيليا الفرنسيين، والذي اقترب بشكل كبير من تسجيل هدف تقليص الفارق عندما استغل ركلة ركنية لفريقه، وحولها برأسه نحو مرمى إنتر تمكن هاندانوفيتش من إبعادها بصعوبة بالغة من على الخط. وتهيأت الكرة على طبق من ذهب لبالوتيلي وهو على بعد سنتيمترات من الشباك، لكنه أطاح الكرة بغرابة عالية عن العارضة.

واحتاج بريشيا الى هدف بالنيران الصديقة من المدافع السلوفاكي ميلان سكرينيار، عندما اصطدمت به الكرة اثر ارتدادها من هاندانوفيتش الذي تصدى لتسديدة من داخل منطقة الجزاء للاعب بريشيا ديميتري بيسولي (76).

– فوز ثمين لفيرونا على بارما –

وفي مباراة أخرى الثلاثاء، حقق هيلاس فيرونا فوزا ثمينا على مضيفه بارما 1-صفر في افتتاح المرحلة العاشرة، وذلك بهدف سجله الصربي داركو لازوفيتش في الدقيقة العاشرة.

وهو الفوز الثالث لهيلاس فيرونا هذا الموسم والأول بعد خسارتين متتاليتين فرفع رصيده إلى 12 نقطة وصعد إلى المركز الحادي عشر، فيما مني بارما بخسارته الخامسة هذا الموسم فتجمد رصيده عند 13 نقطة في المركز الثامن.

وتستكمل المرحلة الأربعاء بلقاءات نابولي مع اتالانتا، وكالياري مع بولونيا، ولاتسيو مع تورينو، وساسوولو مع فيورنتينا، واودينيزي مع روما، وسمبدوريا مع ليتشي، على أن تختتم الخميس بلقاء ميلان مع سبال.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تصفيات كأس أوروبا 2020: رودريغو ينقذ إسبانيا من الخسارة ويقودها إلى النهائيات

Share this on WhatsAppAFP أنقذ مهاجم فالنسيا رودريغو مورينو منتخب بلاده إسبانيا لكرة القدم من ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com