أخبار عاجلة

اللعبة تحتاج للتضحية ونبذ الذات

رأى احد النجوم الدوليين السابقين والذي يعتبر واحداً من رموز كرة القدم اللبنانية، ان اللعبة لتستمر تحتاج لتضحية من الجميع ونبذ الذات، و على كل الأندية ان تعلم انه اذا لم يعد النشاط الرسمي ويستكمل الموسم بالطرق القانونية مع نظام الصعود والهبوط كالمعتاد ، فان اللعبة تتجه نحو الهاوية والمجهول وستعود سنوات للوراء، وسيتم ظلم الأجيال القادمة التي لن تغفر لكم تلك الخطيئة والجريمة الكبرى، وعلى الأندية العمل وفق قاعدة ان اللعبة اهم بكثير واكبر من اي ناد، وليست مشكلة اذا سقط ناديين من الأندية التي تعاني مادياً وفنياً للدرجة الثانية ، و يستطيعان العمل بجهد وجد ويعودان الموسم الذي يليه  الى الدرجة الأولى، وهذا افضل واهم من ان يبقيا  ويطير الموسم ومعه اللعبة

وتابع المسؤولية الكبيرة تقع على عاتق الاتحاد الذي لم يكن صلباً منذ البداية ولم يحسن التصرف، بل تلكأ كثيراً وهذا التلكؤ جعل الاندية تطمئن ولا تبالي وتعمل وفق اجندتها الخاصة، واصبح كل واحد منها يبحث عن الطريقة الفضلى له لانهاء الموسم والتخلص من الاعباء والالتزامات المادية التي عليه للاعبين الذين وحدهم يدفعون وسيدفعون الثمن في نهاية المطاف، وختم لا بد من توجيه التحية لرؤساء الأندية الذين لم يهربوا من تحمل المسؤولية وبقيوا عند كلمتهم والتزاماتهم مع لاعبيهم في هذه الظروف العصيبة (ولو تم حسم قسم من الرواتب) واردف نحن نراهن على مثل هكذا رجال ونوعيات من اجل بناء كرة قدم افضل.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصفقة مهددة بالفشل

Share this on WhatsAppيبدو ان الصفقة التي كانت منتظرة بين فريق بيروتي وآخر من خارج ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com