أخبار عاجلة

بين “الدلع والاستهتار” المعتوق في الأنصار ….

كتب : اسماعيل حيدر

سجل الأنصار هدفا في مرمى النجمة، راوغ العهد قبل ان يحسم صفقة حسن معتوق، أوهم رئيسه نبيل بدر الجميع انه يخطط لصفقات أخرى قد تكون اكبر وأهم من اللاعب نفسه، تلك هي النباهة او اللعب على الأوتار.

يعتقد البعض ان مبلغ ال300 الف دولار عن الموسم الواحد مبالغ فيه لأنه في لبنان يعتبر مغاليا وغير منطقي، بهذا الرقم المخيف قد يشتري اي ناد فريقا بأكماله، بامكانه ان يحصد به لقب الدوري.

نقض بدر كل الإتفاقات التي تسيء لتطلعات الأندية الأخرى، منها النجمة الذي كان متحفزا أكثر من غيره لخطف المعتوق، ومن العهد الذي كان مؤمنا ان اللاعب في أحضانه وسيكون في بيته وبين أهله عاش على الوهم والتقدير، في الوقت الذي كانت فيه المياه تمر من تحت أرجله.

الأنصار يعيش حالةمن  الإستقرار المادي والإداري، هذا الأمر الذي دفعه الى خوض هذه المغامرة ولو انها لم تكن على قدر طموحات الناديين الآخرين.

نقض الأنصار كل التفاهمات التي كانت تصب في مصلحة الكرة اللبنانية ورفع راية التحدي ليرفع سقف بورصة اللاعبين ويضرب بالحائط ما تعانيه الأندية من مشاكل مادية قد تكون عصية على البعض في المستقبل.

لم يعد نبيل بدر مصدر ثقة بالنسبة للعهد او للنجمة استفحل الخوف في عقول الناديين ليتحول البحث عن مخارج اخرى الى كابوس مزعج أصاب راس الصقال وسليمان.

التخبط الذي يعيشه النجمه منذ أسابيع جعل رئيسه يغرق في عتمة الأنصار المزيفة، خصوصا انه لم يبرم حتى اللحظة اي صفقة لها قيمتها باستثنا صفقة معتز الجنيدي، وهي لا تعدو نقطة في بحر ما فعله الأنصار، عاشت الإدارة مسالة التناقضات والإنفعالات بعيدا عما كان يجري في الكواليس.

اما العهد الذي كان مرتاحا الى وضعية حسن معتوق فانه عاش على “دلع القرار”، وكان رئيسه غير واضح في مسالة الصفقة وما سيفعله، محليا واسيويا، حجة سليمان هي ان فريقه مكتمل وليس بحاجة الى معتوق او لاعبا  من طرازه، ظل يراوغ حتى طارت الكرة من بين قدميه.

لم يعد العهد كما كان وظهر في الآونة الأخيرة انه يعاني كثيرا في اكثر من مركز ان كان امام الأنصار في نهائي الكأس او امام الوحدات في اسيا، لذلك كان بحاجة الى لاعب على شاكلة المعتوق ليشد من أزره ويدعم صفوفه.

على كل حال إختار اللاعب طريق مستقبله وكيفية ضمانه، وأحسن في الإختيار بعد ان انتظر كثيرا، لكن المبلغ الذي سيناله مقابل توقيعه للأنصار قد يسمح للعهد والنجمة بالتعاقد مع لاعبين او ثلاثة على المستوى العالي.

صفقة المعتوق قد لا تكون الأخيرة وسيقابلها صفقات أخرى ستحدد الفريق الذي سينافس في جميع المسابقات على اللقب

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الملاعب مشكلة المشاكل

Share this on WhatsAppيشكو معظم المدربين في اندية الدرجة الأولى من الملاعب وسوء حالها لا ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com