أخبار عاجلة

جان همام القيادي البارع.. وتحية الى أوليفر فيصل..

بقلم : اسماعيل حيدر

لاأحد يستطيع ان يثنينا عن رأينا حتى ولو كان السيف فوق رقابنا، نحن كصحافيين نعمل  وما زلنا لتصويب مسار الحركة الرياضية، عندما كنت في جريدة السفير، لم ينقطع هاتفي عن الرنين لحظة.. أما اليوم فان اهم إتصال لا يتعدى العائلة والمنزل، لا رئيس اتحاد يسأل ولا اداري او رئيس نادي باستثناء المعدودين على اصابع اليد الواحدة، كثر الله من أمثالهم وأبقاهم ذخرا للحركة الرياضية وللصحافة على السواء وفي حاراتهم وأبوابها المشرعة(…).

ما زلت على رايي اتجاه الاتحادات والتركيبة السياسية لأغلبها، هو واقع ميداني لا يمكن تغييره.. الحركة الرياضية في لبنان قائمة على المصالح والأهداف ولا تختلف عن  النظام قطعا، لذلك تجد الخلل الفني الذي يصيب الألعاب ويبقي لبنان في دائرة الهواية بعيدا عن الإحتراف.

رأيي لن يتغييربهؤلاء، لكن ذلك لا ينفي إعتزازي بالكثيرين من القياديين وعلى رأسهم رئيس اللجنة الأولمبية جان همام، نعرف عن الرجل قيادته الحكيمة النابعة من خبرته طوال سنواته في العمل الرياضي، ولن ننسى كيف ساهم مع الراحل أنطوان الشويري في ايصال السلة اللبنانية الى المونديال، وينساب ذلك على الكرة الطائرة عندما كان رئيسا لاتحادها حيث رفع من مستواها وحول الملاعب الى خلية نحل والى منافسة شرسة على الألقاب بين الفرق اللبنانية.

رايي لا يتغير بالصديق جان همام وعندما ننتقد اللجنة الأولمبية لا نقصده كشخص بل كمجموعة تضم أعضاء من الاتحادات العاملة.

لا يحتاج جان همام الى إطراء او تمجيد لأنه قيادي لامع بامتياز تحتاج الرياضة اللبنانية الى أمثاله وقدراته وإمكانياته على صقل الرياضة اللبنانية بكل العابها وتعويمها دوليا دون استثناء.

على جانب أخر أعجبني رئيس اتحاد التنس أوليفر فيصل وهو يقدم منتخب لبنان للقاء تايلاند في كأس ديفيس إعتبارا من الجمعة، مسؤول عصامي لا يكابر او يترفع، يتحدث عن الأمور بشفافية عالية، كل ما لديه يقوله بالعلن.

لم يتكل فيصل يوما على مساعدات الدولة  المادية او الوزارة البالية،  دفع من جيبه الخاص ورسم خارطة طريق لايجاد منتخب يضم مثل اللاعبين بنجامين وإبراهيم وغيرهم من الناشئين القادرين على تأمين وصول لبنان الى الحدث الأكبر.

تمثلوا بهذا الرجل، الذي كان ضربة موفقة للعبة التنس، لأنه حمل على عاتقه كل التبعات، تحياتي الى أوليفر فيصل الذي لا يتعب .. لا يكل ولا يمل وهو مصمم على التحدي.. تحدي الظروف والوضع الإقتصادي والمالي والطبي والإجتماعي، ونأمل ان يبيض صفحة التنس المشرقة وأن يعطي الجميع في الاتحادات الأخرى درسا في التضحية والوفاء.. الوفاء للوطن وكلنا للوطن..

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصليب الأحمر اللبناني اجرى ندوة تثقيفية للاعبي فريق الانصار

Share this on WhatsAppلبى وفد من الصليب الأحمر اللبناني دعوة من إدارة نادي الأنصار الرياضي ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com