أخبار عاجلة

هل يكون الانصار وفياً لعاداته في المواجهات الخارجية ؟؟

رأى خبير كروي مخضرم ان مواجهة فريق الانصار الأولى في كأس الاتحاد الآسيوي مع فريق الكويت الكويتي ستكون صعبة للغاية ، ففي كل المسابقات اصعب شيء هو البداية والتي ترسم مسار الفريق في إمكانية المنافسة في اي مسابقة الى حد بعيد، ومن سوء حظ الانصار ان القرعة وضعته في مواجهة الفريق الأقوى في المجموعة في اولى المباريات، وتابع الصعوبة الاساسية تكمن في عدم وجود بطولة دوري محلي في لبنان حالياً ، ما يعني ان الفريق تنقصه لياقة المباريات والاعتياد على اجوائها، وبالطبع فان الكابتن ابو الهيل ملتفت لهذا الامر، واتمنى ان يكون معسكر قطر قد سهل عليه الامر نوعاً ما، من خلال تركيزه على زيادة جرعات اللياقة البدنية في أيامه الأولى، والآن يفترض انه انتقل للتركيز على الجانب الخططي والتكتيكي في الأيام القليلة المتبقية والتي تسبق اللقاء المنتظر ، وختم لكننا اعتدنا ومنذ اكثر من اربعة عقود من الزمن ان يحقق فريق الانصار نتائج مميزة وممتازة في المباريات الخارجية والفوز على فريق باستيا حامل كأس فرنسا والذي كان يضم يومها اللاعب الكاميروني الاسطورة روجيه ميلا لا زال ماثلاً امامنا، كما ان الفوز على فريق الهلال السعودي والذي كان يضم النجم البرازيلي الشهير ريفلينو واللاعب التونسي نجيب الامام لا زال في البال مع العديد من الانتصارات التي لا مجال لذكرها في هذه العجالة ، ونأمل ان يكون الفريق لا زال عند عاداته ولم يبدلها، ليحقق نتيجة إيجابية له ولكرة القدم اللبنانية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لقب تنس المتخرّجين في الجامعة اللبنانية لحسين عبدالله

Share this on WhatsAppأحرز حسين عبدالله نهائي دورة التنس للمتخرجين في الجامعة اللبنانية التي أجريت ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com