أخبار عاجلة

إستياء شديد جداً

 

يقال ان مدرب احد اندية الدرجة الأولى عاتب وبشدة على رئيس النادي الذي لم يعد يرد على إتصالاته هو ومساعده، مع انه كان يبادر يومياً للإتصال بالمدرب اكثر من مرة لسؤاله عن احوال الفريق واللاعبين، لكنه لم يعد يفعل في الفترة الأخيرة، ما جعل المدرب يقوم بالإتصال به ولعدة مرات وعلى فترة أيام متتالية ، لكنه فوجئ بغياب الرئيس عن السمع وعدم الرد على المدرب ومساعده، وحتى عدم تكليف نفسه الإتصال لاحقاً، الامر الذي ازعجهما جداً جداً، واصبح لديهما عتب شديد على الرئيس، وقد ينجم عن ذلك التصرف خطوات غير متوقعة وليست في الحسبان مثل عدم إكمال المدرب لمشاوره مع الفريق وإنهاء العقد الموقع بين الطرفين وعدم الإستمرار به حتى النهاية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سيتي غوارديولا لا يجبر أحدا على البقاء بصفوفه

Share this on WhatsApp  ما أن أعلن نادي برشلونة الإسباني عن رغبته بضم نجم مانشستر ...