أخبار عاجلة

ابعثلي جواب وطمني

لا زال ناد من خارج العاصمة ينتظر جواب ناد من داخلها ، بعدما طلب منه لاعبين بشكل رسمي ومباشر ولاعب ثالث بشكل غير مباشر، وقد رد النادي الذي يتمركز خارج العاصمة بالموافقة، لكنه طلب ثمناً لهما خصوصاً وانه اشتراهما بالعملة الصعبة، حيث طلب نفس المبلغ الذي دفعه عندما اشترى عقدي اللاعبين واللذين بالمناسبة يلعبان في الخط الأمامي (مهاجم ووسط متقدم) وقد طلب نادي العاصمة اعطائه بعض الوقت ليرد جواب، وقد شارفت المهلة على الإنتهاء ولا زال النادي الثاني بإنتظار الجواب النهائي ليبني على الشيء مقتضاه، خصوصاً وان اللاعبين مطلوبين لناديين مختلفين، لكن المسؤولين في النادي المعني قالوا انهم ملتزمون بوقت مع نادي العاصمة الذي تقدم بطلبه الرسمي اولاً، ولا زال ضمن الوقت المتاح  وان بات يضيق وشارف على النفاذ.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

من ايام الزمن الجميل : صور وحكايا

Share this on WhatsApp Share this on WhatsApp

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com