أخبار عاجلة

ارفعوا رؤوسكم ايها الشباب الأبطال

 

ادخل المنتخب اللبناني للشباب الفرحة على كل بيت لبناني على مدى اكثر من اسبوع كامل، بعدما تألق بشكل كبير ومنقطع النظير في بطولة غرب آسيا الثانية للشباب وحقق الفوز تلو الآخر، مع تطور ظاهر وواضح في مستواه من مباراة لأخرى ليبلغ المشهد الختامي ويخسر اللقب بركلات الحظ الترجيحية، والتي ابتسمت للمنتخب العراقي الذي كان محظوظاً بوصوله لها وعدم إهتزاز شباكه في الوقت الأصلي، والذي كان فيه شباب لبنان نجوماً والأفضل في كل شيء بعد المستوى المميز الذي قدموه فتناغمت خطوطهم وتقاربت وتبادلوا المراكز والكرة بشكل سليم وجميل، ولم يتهيبوا الموقف امام الجمهور الكبير الذي احتشد في الملعب وواكب اصحاب الارض في النهائي، فقدموا مباراة جميلة جداً جعلت الكل يفخر بهم على ما بذلوه وقدموه في هذه البطولة، وعلى اللاعبين وجهازهم الفني ان يكونوا فخورين بأنفسهم وان يرفعوا رؤوسهم لانهم أبطال حقيقيون ولو لم يتوجوا باللقب، ومن الواجب على الاتحاد تكريمهم، كما انه يجب الحفاظ على هذه المجموعة والبناء عليها للمستقبل، مع تأمين المزيد من المعسكرات والإعداد والإحتكاك الجيد لهم، لانهم سبحملون راية المنتخب الوطني الأول بعد سنوات قليلة جداً.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فراعنة مصر احتاجوا لركلات الترجيح لإزاحة ساحل العاج

Share this on WhatsApp ابى النجم المصري وقائد منتخب بلاده محمد صلاح إلا أن تكون ...