أخبار عاجلة

اشتغل ولا تقبض يا حبوب

 

تبين ان سبب غياب وحرد احد اللاعبين المهاجمين عن مباراة فريقه الأخيرة في بطولة الدوري يعود لعدم حصوله على راتبه الشهري عندما تم توزيع الرواتب تزامناً مع عيد الفطر، والسبب انه كان متفقاً مع إدارة ناديه على مبلغ معين خلال الموسم، وقد وصله كاملاً مع ختام شهر آذار ، إذ انه كان مقدراً نظرياً ان ينتهي الموسم مع نهاية شهر آذار، لكن ولظروف وأسباب عديدة امتد الموسم حتى منتصف شهر ايار الحالي ، لكن الإدارة رفضت الإعتراف بذلك واعتبرت ان اللاعب قد وصله كامل مستحقاته وبالتالي لا يحق له الحصول على راتب عن شهر نيسان (بالمناسبة الراتب ستة ملايين ليرة) اي انه اقل من مئتي دولار، ولم تقبل الإدارة ان تدفعه او تعتبره عيدية للاعب الذي عندما وقع عقده مع النادي كان الدولار ب15 الفاً او أقل، وفي هذه الأيام لامس الدولار عتبة ال38 الف ليرة، اي ان الراتب اصبح عبارة عن ملاليم وليس ملايين، ولم يمنح للاعب رغم انه تمرن دون إنقطاع طوال الشهر ، وما كان سيقبضه لا يكفيه مساحيق لغسيل ثيابه او ثمن عصير وفواكه ليتغذى ويحافظ على حضوره وقوته ويكون جاهزاً ليخدم فريقه ، لكن ورغم كل ذلك فقد اصرت الإدارة على قرارها ومنعت الراتب عن لاعبها، لانها تعتبر انها وفت بإلتزاماته معها، لكن من يعوض للاعب فارق العملة وإنهيارها محلياً ، وكيف يعمل لاكثر من شهر ونصف دون ان يقبض فلساً واحداً في هذه الظروف الصعبة، وكيف سيعيش ومن اين سيصرف على نفسه وعائلته ، ام ان الموضوع اشتغل ولا تقبض يا حبوب، لذا حرد اللاعب ويبدو انه لم يعد راغباً في الإستمرار وإكمال عقده لموسم آخر مع فريقه الحالي ، ولو يا شباب الموضوع كله ليس محرزاً، وارحموا من في الارض ليرحمكم من في السماء.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سيتي غوارديولا لا يجبر أحدا على البقاء بصفوفه

Share this on WhatsApp  ما أن أعلن نادي برشلونة الإسباني عن رغبته بضم نجم مانشستر ...