أخبار عاجلة

الأندية ستواصل التمارين سراً

اخر ما كنا نتوقعه هو ان تتحول ممارسة لعبة كرة القدم في لبنان إلى جنحة يعاقب عليها القانون ويمنع قيامها، بعدما باتت الأندية تخوض تمارينها وسط سرية تامة وكاملة ، حتى بات اللاعبون يشعرون وكأنهم من اصحاب السوابق او التهم وهم مضطرون للتنكر والتخفي للمشاركة في التمارين  ، والتي لا يعرف بمكانها او زمانها الا قلة قليلة من اصحاب الشأن والاختصاص ومن يجب ان يعلم ويعرف فقط في كل ناد ، دون الباقين من اعضاء الادارة، لانه ليس من الضرورة ان يعرفوا ولا يواكبون بشكل يومي ما يحصل من تطورات في اللعبة ككل، خصوصاً وان كل الأندية بات شعارها السائد حالياً “واعتمدوا على قضاء حوائجكم بالكتمان” ، وذلك خوفاً من مداهمة القوى الأمنية لهم ومنع إقامة الحصة التدريبية وتوفيع محضر ضبط بالفريق الذي يضبط متلبساً، وعليه فان التمارين بالسر والخفاء ودون علم احد من غير المعنيين سيستمر لأسبوع جديد، بعدما فشلت الإتصالات في الإستحصال على إذن خاص يعيد الأمور إلى طبيعتها.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السائق اللبناني البطل تاني حنا وصيفاً في سباقي الجولة الأولى من بطولة “بروكار”

Share this on WhatsAppاحتلّ السائق اللبناني البطل تاني حنا المركز الثاني في سباقي الجولة الأولى ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com