أخبار عاجلة

الأنصار بطلا لكأس الشهيد محمد عطوي

كتب : طارق يونس
تصوير : طلال سلمان

توج فريق الأنصار بطلا لدورة الكابتن وأحرز كأس الشهيد محمد عطوي، بفوزه في المباراة النهائية على فريق النجمة (١/٢)، الشوط الأول (٠/١)، على ملعب مجمع السيد عباس الموسوي طريق المطار، بحضور رئيس الاتحاد اللبناني لكرة القدم المهندس هاشم حيدر والامين العام جهاد الشحف، والرئيس التاريخي لنادي النجمة الحاج عمر غندور و نائب رئيس نادي النجمة علي السبع وأمين السر اسعد سبليني، وأمين سر نادي الانصار شفيق سنو، امين سر نادي العهد محمد عاصي ومدرب منتخب لبنان جمال طه ومساعده وسام خليل، وشهدت المباراة طرد قائد النجمة عباس عطوي لاعتراضه على عدم احتساب الحكم لركلة جزاء صحيحة في الدقيقة ٩٠ +٣.
جاء الشوط الأول متوسط المستوى ومتكافئ بين الفريقين مع أفضلية نسبية للاعبي الأنصار الذين استحوذوا على الكرة ووصلوا  الى منطقة الخصم أكثر بفضل تحركات نجم خط وسطه اونيكا واختراقات حسن معتوق، لكن الهدف الأنصاري في الشوط الأول لم يأت الا عكس المجريات عندما أخفق عبد الله عيش بقطع الكرة داخل منطقة الجزاء لتتهيأ امام موني المتحفز على حدود منطقة الجزاء فيقابلها بتسديدة قوية بقلب المرمى.
وكاد موني ان  يعزز الهدف بهدف ثان لولا تدخل القائم للكرة التي سددها من داخل منطقة الجزاء، ليحافظ الأنصاريون بعده على الهدف حتى نهاية الشوط.
وفي الشوط الثاني تراجع أداء الأنصار كثيرا وتحمل لاعبوه أعباء الهجمات النجماوية حتى انهم لم ينجحوا في الوصول إلى منطقة الجزاء الا مرتين عبر البديل احمد حجازي الذي تصدى الحارس لهجمته الاولى، قبل أن يسجل في الثانية هدفا جميلا الذي جاء أيضا بعكس مجريات المباراة، مع العلم أن التغييرات التي أجراها الجهاز الفني كانت موفقة وخصوصا المهاجم السريع والقناص احمد حجازي، مع تألق الحارس نزيه اسعد الذي تصدى لأكثر من ٣ كرات من النوع الخطر جدا.
في المقابل، لم يكن الأداء النجماوي في الشوط الأول مقنعا على الرغم من  بعض التحركات التي سمحت لهم بالوصول إلى المرمى بقيادة تكه جي ومهدي زين و السيسي، لكن هداف الدورة محمود سبليني ارتمى بأحضان المدافعين ولم يشكل الخطورة المطلوبة.
وتسيد لاعبو النجمة مجريات الشوط الثاني وكانوا الأفضل بكل شيء وحاصروا الأنصاريين داخل منطقة وطرقوا باب المرمى مرارا وتكرارا قبل وبعد أن سجل سبليني هدف التعادل، وذلك بفضل تحركات البدلاء عباس عطوي وعمر الكردي وخليل بدر، وقد ضاع على النجمة ٣ فرص متتالية للتسجيل عندما صدت العارضة والقائم محاولات  عطوي والسبليني وصبرا (٦٠ و٦٣ و٦٧).
ومع انشغال لاعبي النجمة بتكثيف هجماتهم نجح البديل احمد حجازي بكسر مصيدة التسلل وتسجيل هدف الفوز (د٧١).
وبعد الهدف الأنصاري رفع لاعبو النجمة من وتيرة هجماتهم وحاصروا المنطقة الأنصارية، خصوصا بعد دخول نجمه العائد محمد غدار، لكن الحارس نزيه اسعد وقف لهذه الهجمات والتسديدات بالمرصاد، وفي الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل عن ضائع حرم الحكم محمد عيسى النجمة من ركلة جزاء صحيحة عندما ابعد نصار نصار الكرة بيده داخل منطقة الجزاء، وسط احتجاجات بالجملة من لاعبي النجمة وخصوصا من القائد عباس عطوي الذي تعرض للطرد لاعتراضه على الحكم لعدم احتسابه ركلة جزاء.
الأهداف
– د٣٥: افتتح حسن شعيتو “موني” التسجيل للأنصار من مشارف المنطقة اثر خطأ من مدافع النجمة عبدالله عيش في تشتيت الكرة لتصل لـ”موني” فيطلقها قوية بقلب المرمى.
– د٥٢: ادرك محمود سبليني التعادل للنجمة في الدقيقة 52 بكرة راسيه على يمين الحارس اثر ركنية من عباس عطوي.
– د٧١: كسر أحمد حجازي مصيدة التسلل و سجل هدف الفوز للأنصار اثر كرة لعبها لوب من على مشارف المنطقة بعد خروج الحارس لملاقاته
* مثل الأنصار: نزية أسعد، نصار نصار، معتز بالله الجنيدي، انس ابو صالح، حسن بيطار (خالد العلي 58)، حسن شعيتو “شبريكو”، عباس عطوي “أونيكا”، غازي حنينة (جهاد أيوب 70)، كريم درويش (أحمد حجازي 57)، حسن معتوق، وحسن شعيتو “موني”.
* مثل النجمة: أحمد تكتوك، أندرو صوايا، علي حمام، ماهر صبرا، عبد الله عيش، علي طنيش “السيسي”، مهدي زين (محمد غدار 76)، خالد تكه جي (عباس عطوي 46)، ومحمود قعور (خليل يدر 46)، محمود سبليني (حسن العنان 84)، وأدمون شحادة (عمر الكردي 46).
* قاد المباراة محمد عيسى، بمساعدة ربيع عميرات وهشام قانصو الى الرابع علي رضا.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصفقة قريبة جداً

Share this on WhatsAppعلم موقع elmaestrosport ان المفاوضات تواصلت ولم تنقطع منذ مطلع الأسبوع الحالي ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com