أخبار عاجلة

الأهداف القاتلة تحكم بأحكامها

 

شهدت نصف مباريات بطولة كأسي النخبة والتحدي في دورها الأول أهداف قاتلة، سجلت في الوقت المحتسب بدل ضائع من المباريات التي اجريت، وقد كان لتلك الأهداف تأثير كبير في تغيير النتائج وتبديلها في المباريات التي غلفت بإثارة إضافية ، ففي كأس النخبة بدأت المسألة مع مباراة النجمة والتضامن صور ، حيث تمكن لاعب الفريق الجنوبي غسان سرية من تسجيل هدف الفوز في الوقت المحتسب بدلاً عن ضائع ، وفي مباراة شباب الساحل والبرج تمكن مهاجم الفريق الأول حسين خليفة من تسجيل هدف الفوز لفريقه في الوقت القاتل وقبل ان تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة، والامر نفسه فعله لاعب فريق الأنصار خالد العلي الذي سجل هدف التعادل لفريقه في مرمى فريق التضامن صور في اللحظات الأخيرة من عمر المباراة ليعيد فريقه لصدارة المجموعة.
وفي كأس التحدي سجل أيضاً ثلاثة أهداف قاتلة بدأها لاعب الصفاء حسن هزيمة عندما سجل هدف التعادل في مباراة الإخاء عاليه، والامر ذاته كرره اللاعب نفسه في مواجهة فريق طرابلس حيث سجل هدف الفوز في الوقت القاتل ، فيما كان هدف فريق الشباب الغازية الثاني في مرمى فريق السلام زغرتا الوحيد غير المؤثر لكونه لم يبدل النتيجة في ارض الملعب ، التي عادت وتغيرت في المكتب لأسباب تنظيمية وقانونية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مركز التحكيم الرياضي يُبطل قرارات الاتحاد اللبناني للتايكواتدو

Share this on WhatsApp  صدر عن نادي الشباب التقني – الدكوانة البيان الآتي: في خطوة ...