أخبار عاجلة

الامور شبه محسومة في الدرجة الثانية

 

رأى مراقب كروي عتيق ومخضرم ان معركة الصعود للدرجة الأولى بين اندية سداسية الأوائل في الدرجة الثانية شبه محسومة سلفاً ، وان فريقي الراسينغ وسبورتينغ هما من سيصعدان ويعودان للدرجة الأولى ، وذلك في ظل عدم وجود النية والقدرة والرغبة بالصعود للدرجة الأولى من قبل غالبية الفرق المشاركة في سداسية الأوائل، وحدهما فريقا الراسينغ وسبورتينغ لديهما الرغبة والتوجه ويعملان من اجل ذلك الهدف، وتابع المراقب ان نظام البطولة الحالي يساهم كثيراً في ضعف وتراجع مستوى البطولة، لا سيما وان هناك اندية اصبحت ضامنة لوجودها في الدرجة الثانية وباقي لها نصف المباريات، ولانها لا تريد الصعود فانها لم تعد مهتمة او مركزة على الموضوع ولن تهتم لما ستحققه من نتائج، بينما لو بقي النظام القديم دوري موحد من مرحلتي ذهاب وإياب كالمعتاد، لكانت مضطرة ان تعزز صفوف فريقها وتقاتل حتى الرمق الأخير من اجل تجنب الهبوط للدرجة الثالثة ، فيما هي اليوم لم ولن تفعل ذلك في ظل هذا النظام والقانون القائم والذي يحتاج لتعديل وتغيير في غالبية تفاصيله.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لماذا تخلى مانشستر سيتي عن كانسيللو لبايرن ميونيخ ؟

Share this on WhatsApp  اعتبر انتقال مدافع مانشستر سيتي الأبرز جواو كانسيللو لبايرن ميونيخ اكبر ...