أخبار عاجلة

الشباب حارة صيدا بطلا لكأس الاتحاد بكرة اليد

كتب طارق يونس

تصوير حسين زهوي

توج فريق الشباب حارة صيدا بطلا لكأس الاتحاد بكرة اليد بعد فوزه على فريق الجيش (32 ـ 28)، الشوط الاول (12 ـ 13)، في المباراة النهائية التي أجريت اليوم الجمعة في قاعة حاتم عاشور، بحضور جمهور غفير أضفى على المباراة أجواء من الحماس، تقدمه رئيس الاتحاد اللبناني للعبة عبدالله عاشور ونائبيه احمد درويش وعبد الله عساف والامين العام جورج فرح وأمين الصندوق زياد منصور والعضو حسن كوثراني ومسؤول مكتب الرياضة في حركة امل ـ اقليم الجنوب علي حسن ورئيس نادي الشباب حارة صيدا احمد عيد وممثل المركز المركز العالي للرياضة العسكرية العقيد محمد فصاعي ورئيس نادي العهد تميم سليمان.
وفي ختام المباراة قدم رئيس الاتحاد عبد الله عاشور درعا تذكارية لرئيس نادي الشباب حارى صيدا، كذلك سلم كأس البطولة لقائد الفريق البطل احمد حسن الزين (حيدر) وسط فرحة جنونية للاعبين بمشاركة الجمهور الكبير الذي نزل أرض الملعب لحظة اطلاق الحكم نهاية المباراة، وحمل اللاعبون على الاكتاف.
كانت البداية قوية من جانب الفريقين مع أفضلية للاعبي حارة صيدا الذين تميزوا في بناء الهجمات وهز الشباك بسهولة بقيادة ثلاثي آل صقر وخضر نحاس وحسين صالح، بينما وجد لاعبو الجيش صعوبة في التسجيل في بادئ الأمر ولكن سرعان ما استعادوا الحس التهديفي وخصوصا من جانب جورج بدوي وعلي سلوم لينجحا في قيادة فريقهما نحو التعادل ومن ثم التقدم في نهاية الشوط (13 ـ 12).
وفي الشوط الثاني تفوق مدرب حارة صيدا ماهر همدر على مدرب فريق الجيش سليمان تقي، من خلال اعتماده على الدفاع المتأخر طيلة الشوط للحؤول دون تعب لاعبيه الذين بذلوا مجهودا مضاعفا وتحاملوا الإرهاق الذي حل عليهم، ونجحوا في التقدم بفارق هدفين أو ثلاثة، حيث ساهم الحارس سامي همدر في الفوز بنسبة كبيرة نظراً لتألقه في التصدي لكثير من التسديدات حارماً فريق الجيش من فوز أكيد، وقد اعطى تألقه الثقة لزملائه كي يحافظوا على فارق الهدفين على الأقل، في حين وجد لاعبو الجيش صعوبة لمجاراة لاعبي الخصم نظراً لعدم ايجاد الخطة المضادة للخطة التي اعتمدها مدرب حارة صيدا، مع تألق حسن جهاد صقر وحسن غسان صقر ومحمد صالح وخصوصا الأخير الذي جاء من دبي كي يشارك فريقه فرحة التتويج باللقب.
يذكر أن نجم حارة صيدا حسين جهاد صقر أصيب في الشوط الأول ولم يستطع الاستمرار ليخسر فريقه جهوده وهو الذي تألق في الدقائق التي لعبها، بعد تألقه في الدور نصف النهائي أمام فريق فوج أطفاء بيروت.

* مثل الشباب حارة صيدا: سامي همدر، احمد الزين، خضر نحاس، حسين جهاد صقر، حسن جهاد صقر، حسن غسان صقر، حسين حسن كامل صالح، علي الزين، محمد حسن الزين، كامل صالح، حسين علي صالح، حسين محمد صالح، محمد حسن كامل صالح، ربيع كريدلي، وحسن موسى.

* مثل فريق الجيش: عباس حمود، علي شحادي، محمد قندولي، رياض الزهر، رشاد سماحة، علي الحاج حسن، جورج بدوي، محمد الحركة، خضر درويش، محمد الحاج سليمان، احمد حمود، علي سلوم، علي صلاح الدين، محمد منصور، محمود حمزة، جهاد عبد الله.
* قاد المباراة القاري قاسم مقشر والاتحادي اكرم الشيخ حسين، ريان رشيد (مسجلة)، علي سويدان (ميقاتيا)، وراقبها الدولي السابق محمد حيدر.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المنتخب اللبناني ينهي غداً تحضيراته لمواجهة كوريا الجنوبية

Share this on WhatsApp  تابع منتخب لبنان لكرة القدم تحضيراته لمباراته مع نظيره الكوري الجنوبي ...