أخبار عاجلة

اللبناني دنش يترأس الاتحاد الآسيوي للميني فوتبول


وسط أجواء إحتفالية مميزة، وبحضور دولي على اعلى مستوى، بات لبنان على رأس الإتحاد الآسيوي للميني فوتبول، من خلال رئيس الاتحاد اللبناني للعبة أحمد دنش، بعد انعقاد الجمعية العمومية للإتحاد القاري في مقر نادي انترانيك انطلياس في سنتر دميرجيان بالنقاش.
فبحضور التشيكي فيليب جودة، رئيس الاتحاد الدولي للميني فوتبول والصربية زوريكا هوفمان امين سر الاتحاد الدولي، والهندي فيتال شيرغونكار، نائب رئيس الاتحاد الدولي، الى رئيس الاتحادين المصري والعربي للعبة أحمد سمير، وممثلين عن الاتحادات القارية، في ايران عبر رئيسه المرشح للرئاسة الآسيوية كريم مغدّم، وعمان، عبر رئيسه زايد خليفة الراشدي، وفلسطين عبر رئيسه حسام الدين الحسين ممثلاً بعضو الاتحاد أيمن هواش، والفليبين ممثلة بمهدي رودغار وريزا كوشكاكي، ومشاركة العراق وتايلاند وماليزيا واليابان واندونيسيا عبر تطبيق ZOOM، جرت العملية الانتخابية بتصويت 11 دولة، وأسفرت عن تفوق رئيس الاتحاد اللبناني احمد دنش علي منافسه الايراني كريم مغدّم بثمانية أصوات مقابل صوت واحد، فيما كان هناك ورقتين بيضاء. كما تم انتخاب ممثل تايلاند نائباً للرئيس.
وبعد انتهاء العملية الانتخابية وإعلان فوز دنش بالرئاسة، إعتبر الرئيس الجديد للإتحاد القاري، ان الفوز بهذا المقعد ليس له وليس للإتحاد اللبناني للميني فوتبول، بل هو لكل لبنان، واعداً بالعمل على تعزيز اللعبة في القارة الآسيوية ورفع شأنها، والعمل على استضافة لبنان أول بطولة آسيوية للمنتخبات للرجال والسيدات.
وهنأ رئيس الاتحاد الدولي فيليب جودة نظيره اللبناني على الفوز، مشيراً الى ان مسؤوليته باتت أكبر، متمنياً له التوفيق في مهمته، كما تحدث رئيس الاتحاد العربي والمصري احمد سمير شاكراً رئيس الجمهورية العماد ميشال عون على استضافته الوفد الدولي في القصر الجمهوري، وهنا دنش على فوزه بالانتخابات.
ونال رئيس الاتحاد اللبناني والآسيوي التهاني من الحضور، الذي تضمن أيضاً رؤساء وممثلي الأندية اللبنانية في اللعبة، الذين حضروا جانباً من الجمعية العمومية قبل انسحابهم لبدء العملية الانتخابية، وسط فرحة كبيرة بالمنصب اللبناني الآسيوي الكبير.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ليو ميسي: لقد عدت

Share this on WhatsAppسجل ليونيل ميسي هدفين ومرر هدفا ثالثا ليقود منتخب بلاده للفوز على ...