أخبار عاجلة

الهجرة المعاكسة بين لاعبي لبنان والعراق

 

شهد الدوري اللبناني في منتصف التسعينات من القرن الماضي، هجرة واسعة من اللاعبين العراقيين نحو الأندية اللبنانية التي تسابقت وتهافتت على ضم نجوم المنتخب العراقي في ذلك الزمن ، حيث حضر إلى لبنان يومها صفوة ونخبة اللاعبين في المنتخب العراقي، إذ ان المجال لا يتسع لذكرهم جميعاً في هذه العجالة، لكن السبب الاساس والرئيس لتلك الهجرة كان إنهيار سعر العملة العراقية بشكل كبير، ما جعل اللاعبين في تلك الحقبة يلجأون للهجرة من اجل تأمين عيشة كريمة لهم ولعائلاتهم، واليوم وبعدما دارت الأيام على لبنان وشعبه بسبب حكامه وانهار الوضع المادي والاقتصادي لمعظم شرائح المجتمع ، لا سيما لاعبي كرة القدم الذين هم في غالبيتهم من الفقراء والطبقة المسحوقة في كل شيء، عندها لم يعد امامهم إلا البحث عن باب اما للإحتراف الخارجي او للهجرة، وقد وجد العديد من اللاعبين اللبنانيين ضالتهم في الأندية العراقية، حيث اصبح عددهم يتجاوز اصابع اليد الواحدة والعدد مرشح للإرتفاع اكثر مع المقبل من الأيام، بعدما تبدلت الأحوال ودارت الدوائر على لبنان ومواطنيه فكانت الهجرة المعاكسة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فراعنة مصر احتاجوا لركلات الترجيح لإزاحة ساحل العاج

Share this on WhatsApp ابى النجم المصري وقائد منتخب بلاده محمد صلاح إلا أن تكون ...