أخبار عاجلة

تونس تعيد التذكير بمنتخب مونديال 1978 وتتعادل سلباً مع الدنمارك

نجح المنتخب التونسي في إختباره الأول في مونديال (قطر 2022) وخرج بتعادل سلبي مع المنتخب الدنماركي القوي والغني عن التعريف ، بعد أداء بطولي ومبهر لنسور قرطاج لا سيما في الشوط الأول من اللقاء الذي كان فيه رفاق يوسف المساكني الأفضل وأصحاب الكلمة العليا في المباراة، ففرضوا سيطرتهم على الشوط الأول واهدروا العديد من الفرص السانحة للتسجيل، بعدما تفوقوا على أنفسهم واعادوا التذكير بما فعله الاباء وربما الاجداد في مونديال 1978 في الأرجنتين، حيث فاز يومها طارق ذياب وتميم الحزامي ومحمد علي الكعبي وحمادي العقربي والحارس مختار النايلي ورفاقهم على المكسيك وتعادلوا مع المانيا الغربية وخسروا بصعوبة من بولندا يومها، وكادوا يكرروا الفوز خلال الشوط الأول من مباراة اليوم، وفي الشوط الثاني كانت الأفضلية للمنتخب الدنماركي الذي صنع الخطر لكنه اصطدم بخط دفاع صلب وحديدي ومن خلفه، حارس مقدام بطل وشجاع اسمه ايمن دحمان اوقف كل محاولاتهم وكان واحداً من ابرز نجوم اللقاء، واستطاع الحفاظ على نظافة شباكه حتى انتهت المباراة بالتعادل السلبي وحصول المنتخب التونسي على نقطة مستحقة هي الأولى له في مونديال العرب 2022.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فشل كتيبة الاورغواي بهز شباك كوريا

Share this on WhatsApp استعمل مدرب الاورغواي دييغو الونسو جميع أسلحته لهز شباك منتخب كوريا ...