أخبار عاجلة

ثلاثة لاعبين حملوا شارة القائد في مباراة واحدة

 

شهدت مباراة الامس بين المنتخبين اللبناني والسوري في التصفيات المونديالية، تناوب ثلاثة لاعبين لبنانيين على حمل شارة القائد للمنتخب، اذ ان حسن معتوق كان القائد في بداية المباراة، ومع خروجه في منتصف الشوط الثاني اسندت مهمة القائد لمحمد حيدر، لكنه تعرض للإصابة ولم يقو على إكمال المباراة في اخر 18 دقيقة منها ، ليترك أرض الملعب ولتؤول شارة القيادة للمدافع الفدائي جوان العمري والذي حقق المنتخب الوطني اللبناني تحت قيادته اول انتصار له في التصفيات المونديالية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشباب حارة صيدا بطلا لكأس الاتحاد بكرة اليد

Share this on WhatsApp كتب طارق يونس تصوير حسين زهوي توج فريق الشباب حارة صيدا ...