أخبار عاجلة

جريمة بحق المنتخب الوطني الكروي

 

علق مدرب سابق للمنتخب الوطني اللبناني لكرة القدم على غياب المنتخب الأول عن السمع كلياً وليس عن التمارين فقط ، فقال ما يحصل جريمة بحق المنتخب الوطني الأول لكرة القدم ، اذ انه ليس مسموحاً ان يكون المنتخب للمناسبات فقط، إذ ان تلك المشكلة هي السبب الرئيسي في تدهور وتراجع مستوى منتخبنا الوطني امس واليوم وغداً، وتابع يجب ان لا يتوقف المنتخب عن خوض التمارين والمباريات بشكل مستمر، ويجب ان يتم تجميع اللاعبين الدوليين في معسكر داخلي لمدة أسبوع في كل شهر، وان ذلك الامر يجب ان يتم بوجود مدرب او بدونه ، لان مساعد المدرب المحلي قادر على القيام بتلك المهمة وفق برنامج خاص، كما انه يجب ان يلعب المنتخب مباريات ودية بإستمرار في حال غياب المباريات الرسمية ، وانه من الضروري ان يتم تأمين مباراة واحدة او اثنتين شهرياً، وليس مسموحاً ان تمر ايام الفيفا دون ان يلعب منتخبنا مباريات فيها، لان ذلك الامر هو بمثابة الجريمة بحق المنتخب الوطني والذي يتم وأده بدماء باردة، وإتحاد اللعبة هو المسؤول عن كل ما يحصل.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فشل كتيبة الاورغواي بهز شباك كوريا

Share this on WhatsApp استعمل مدرب الاورغواي دييغو الونسو جميع أسلحته لهز شباك منتخب كوريا ...