أخبار عاجلة

حساسية في أروقة النادي الباريسي

هل بدأت تداعيات تجديد عقد جناح باريس سان كيليان مبابي تبرز بعدما أصبح اللاعب نفسه المسدد الاول لركلات الجزاء في الفريق؟ ومن المعروف أن البرازيلي نيمار هو صاحب الحق في النادي الفرنسي وبالرغم من انضمام ليو ميسي الموسم الماضي حافظ نيمار على حقه بالتسديد، ولكن يبدو أن من شروط تجديد مبابي لعقده أن يصبح هو صاحب الحق بالتسديد وهو ما بدا جليا حين سدد ركلة الجزاء بالأمس أمام مونبلييه ولكنه اضاعها في الدقيقة23 لينل الفريق ركلة جزاء ثانية سددها نيمار بنجاح في الدقيقة 38 ليفوز فريقه 5-2. ولكن الحساسية بدت واضحة حين علق نيمار بlike على انتقاد أحد مشجعي الفريق على كون مبابي أصبح المسدد الاول لركلات الجزاء على موقع تويتر الذي كتب :” يبدو أن الأمر أصبح رسميا مبابي هو المسدد الاول ويبدو أن هذا الأمر هو من شروط تجديد العقد ولا يعقل أن يتواجد نيمار في فريق ولا يكون المسدد الاول منذ أن كان في برشلونة “. ويبدو أن شروط العقد الجديد ستظهر تباعا والتي كانت السبب بإغرائه بالبقاء ومنعه من التوقيع مع نادي ريال مدريد وبعد التدخل السياسي من الرئيس الفرنسي وأمير قطر حينها.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السلام زغرتا يكسر الجرة مع اتحاد كرة القدم

Share this on WhatsAppصدر عن نادي السلام زغرتا البيان الآتي: نظراً للاخطاء التحكيمية التي تحصل ...