أخبار عاجلة

رب ضارة نافعة

يبدو ان قرار اقتصار المشاركة على اللاعبين المحليين فقط في الموسم الحالي دون الأجانب، سيعود بالفائدة على اللاعبين الناشئين ، وستكون بعض الاندية مجبرة  على اشراك لاعبين صاعدين ومن اصحاب المواهب في تشكيلتها كبدلاء مكان اللاعبين الأجانب وليملأوا الفراغ الذي ترك في مختلف الفرق، وعلى سبيل المثال لا الحصر  فنادي شباب الساحل بدأ يمنح لاعبيه الصاعدين والواعدين مساحة اكبر ، واصبحت تشكيلته الاساسية تضم  العديد منهم وباستمرار ، مثل المدافع اللبناني الفرنسي نيكولا فنيش ولاعب الوسط الموهوب محمد حيدر وزميله علي موفق الموسوي، كما المدافع جاد الفليطي والمهاجم حسين حمود وهو بالمناسبة نجل المدرب الحاج محمود حمود وفيه الكثير من خصال والده، وغيرهم الكثير من الوجوه الجديدة التي سيكون لها دور اساسي في التشكيلة الساحلية لهذا الموسم، والحق يقال ان كل او معظم هؤلاء ما كانوا ليحظوا بالفرصة لو بقي اللاعبون الأجانب في الفريق، لكن الاستغناء عنهم هذا الموسم سهل من تواجد هذا الكم من اللاعبين الشباب في الأندية، التي باتت مجبرة الاعتماد عليهم ومنحهم فرصة الاحتكاك والتطور ، وهذا سيعود بالفائدة على النوادي في المستقبل القريب، وحقاً رب ضارة نافعة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دعاوى من لاعبين بحق انديتهم

Share this on WhatsAppيحكى ان مسلسل الدعاوى والشكاوى الاتحادية والقضائية بحق الاندية من قبل اللاعبين ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com