أخبار عاجلة

سر علامات الارتياح على وجه حجيج

بدت علامات الارتياح ظاهرة وبوضوح على محيا مدرب فريق النجمة موسى حجيج بعد إنتهاء المباراة التي خاضها فريقه مع فريق الشباب الغازية يوم امس ، وانتهت بفوز نجماوي عريض، لكن الرضى والارتياح لم يكونا بسبب الفوز ، بل بسبب العرض القوي الذي قدمه فريقه لا سيما البدلاء في هذا اللقاء، وبالطبع فانه مع تألق عمر الكردي ومحمود قعوار وخليل بدر وخالد التكجي ، ومع وجود ادمون شحادة ومحمد غدار وعلي علاء الدين ومحمود سبليني والناشئ الواعد جداً علي قصاص ابن ( ال16 ربيعاً) في خط المقدمة وعلى الاجنحة، ومن خلفهم عباس عطوي وحسن كوراني ومهدي الزين وحسن العنان وعلي طنيش (ان وقع )، مع كل هذه الأسماء التي تتنافس لحجز مكان ثابت لها في التشكيلة الاساسية، فان خيارات المدرب تصبح اصعب لكنها اوسع واشمل لمصلحة الفريق، لذا فانه من الطبيعي ان يشعر الكابتن موسى بالارتياح ، لان العمل الذي شرع به منذ شهرين ونصف تقريباً بدأ يؤتي ثماره ، وهو يتطلع بأمل كبير نحو المستقبل وما يحمله لفريقه في الأيام والبطولات المقبلة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

Share this on WhatsAppصدرت عن اللجنة المنظمة لبطولة الكابتن البيان الآتي: حرصًا على استمرار بطولة ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com