أخبار عاجلة

ليفربول يكرر هزيمة لايبزيغ ويتأهل إلى ربع نهائي “الأبطال”

د ب أ

نفض ليفربول عن نفسه غبار أزمته المحلية وعبر الفريق بجدارة إلى دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا بفوزه الثمين 2 – صفر على لايبزيغ الألماني يوم الأربعاء في إياب الدور الثاني (دور الستة عشر) للبطولة.

وأقيمت المباراة اليوم على استاد “بوشكاش آرينا” في العاصمة المجرية بودابست وهو الملعب الذي استضاف مباراة الذهاب بين الفريقين وذلك في ظل قيود وإجراءات السفر المطبقة في ألمانيا بسبب أزمة تفشي الإصابات بفيروس “كورونا” المستجد.

وتغلب ليفربول على الغيابات التي يعاني منها في صفوفه وعلى الأزمة التي يعاني منها الفريق على المستوى المحلي في الموسم الحالي ، ولحق بقافلة المتأهلين إلى دور الثمانية في دوري الأبطال.

وعبر ليفربول إلى دور الثمانية بالفوز اليوم بهدفين نظيفين سجلهما المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني في الدقيقتين 70 و74 بعد انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفاز ليفربول في مجموع المباراتين 4 – صفر حيث كان الفريق فاز بمباراة الذهاب على نفس الملعب بهدفين لصالح وماني في الشوط الثاني أيضا. وجاء الفوز اليوم ليمنح ليفربول بعض الثقة بعد الهزيمة صفر – 1 أمام ضيفه فولهام في الدوري الإنجليزي ، والتي كانت الهزيمة السادسة للفريق في آخر سبع مباريات خاضها بالمسابقة ليبتعد الفريق بشكل هائل عن فرص الدفاع عن لقبه بالدوري الإنجليزي.

وقدم الفريقان بداية سريعة وحماسية في المباراة ولكن مناوشات الفريقين الهجومية في الدقائق الأولى لم تشكل أي خطورة حقيقية في ظل افتقاد الدقة والتركيز في إنهاء هذه الهجمات. وكانت الفرصة الوحيدة الحقيقية في الدقائق الأولى لصالح لايبزج في الدقيقة العاشرة وأنهاها داني أولمو بتسديدة صدها أليسون بيكر حارس مرمى ليفربول.

وفي المقابل، كانت أول فرصة خطيرة لليفربول في الدقيقة 19 عندما لعب ترينت ألكسندر أرنولد ضربة ركنية قابلها دييجو جوتا بضربة رأس ولكن الحارس أبعدها ببراعة إلى ضربة ركنية. وعاند الحظ ليفربول في هجمة سريعة خطيرة مرر منها تياجو ألكانتارا الكرة طولية إلى محمد صلاح الذي انطلق بالكرة خلف مدافعي لايبزيغ ثم سددها قوية من داخل منطقة الجزاء ولكن الحارس تصدى لها وفشلت متابعة ساديو ماني وصلاح مجددا في هز الشباك.

كما شهدت الدقيقة 29 هجمة أخرى سريعة لليفربول وصلت منها الكرة لأرنولد في الناحية اليمنى داخل منطقة الجزاء حيث مررها باتجاه صلاح ولكن الدفاع أبعد الكرة قبل صلاح. ورد لايبزيغ بهجمة سريعة في الدقيقة 32 أنهاها كيفن كامبل بتسديدة من خارج منطقة الجزاء ولكن الحارس أمسك الكرة بثبات ، وأتبعها إميل فورسبيرغ بتسديد من داخل المنطقة ولكن بجوار المرمى.

وتصدى حارس لايبزيغ لفرصة ثمينة أخرى لليفربول في الدقيقة 41 اثر هجمة قادها جوتا وأنهاها بتسديدة من داخل حدود المنطقة لكن الحارس تألق وتصدى لها لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي. ولم يتغير الحال كثيرا في الشوط الثاني ، حيث ظل الأداء سجالا بين الفريقين وإن أثارت التغييرات التي أجراها جوليان ناغلسمان المدير الفني للايبزيغ في صفوف الفريق بعض التحسن في أداء الفريق. ورغم هذا ، قضى محمد صلاح على آمال لايبزيغ في قلب النتيجة النهائية للمواجهة لصالحه حيث سجل صلاح هدف التقدم في الدقيقة 70 .

وجاء الهدف اثر هجمة سريعة وصلت منها الكرة إلى جوتا بين مدافعي لايبزيغ ليمرر الكرة إلى صلاح الذي تلاعب بدفاع لايبزيغ على حدود منطقة الجزاء ثم سدد الكرة زاحفة على يسار الحارس. ولم يمهل ليفربول الفريق الألماني أي فرصة لإعادة ترتيب الأوراق حيث باغته بالهدف الثاني بتوقيع ساديو ماني في الدقيقة 74 اثر هجمة سريعة وتمريرة عرضية لعبها البلجيكي ديفوك أوريغي وقابلها ماني بتسديدة مباشرة وهو على بعد خطوات من المرمى. ولم تفلح محاولات الفريقين في الربع ساعة الأخير من المباراة لينتهي اللقاء بالفوز الثمين لليفربول.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مباراة النجمة و العهد ضمن كأس لبنان بالصور

Share this on WhatsAppتصوير طلال سلمان   Share this on WhatsApp

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com