أخبار عاجلة

مصير كل فريق بيده

 

سيكون الصراع كبيراً ومفتوحاً على إحتمالات شتى في معركة البقاء بين الأندية الثلاث الحكمة والصفاء والإخاء الاهلي عاليه، حيث سيغادر أحدها نحو الدرجة الثانية مع صافرة نهاية مباراتي اليوم ، إلا ان ما يميز معركة البقاء لهذا الموسم ان مصير كل فريق بيده، اي انه إذا فاز في مباراته اليوم فانه يكون قد ضمن بقائه بعيداً عن نتيجة المباراة الأخرى التي تقام في نفس التوقيت، وبالتالي فان كل فريق من الفرق الثلاثة سيقرر مصيره بنفسه وعليه ان (يقبع شوكه بيديه) كما يقول المثل العامي، فمن سيظفر بحزام النجاة يا ترى ومن سيودع الدرجة الأولى ويأخذ المقصورة المتجهة نحو دوري المظاليم رفقة فريق سبورتينغ.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خلاف حول بقاء لاعب أجنبي

Share this on WhatsApp  تبين ان احد اللاعبين الأجانب الذي تعاقد معه نادٍ من خارج ...