أخبار عاجلة

هبة من “مؤسسة المقدسي” الى اتحاد كرة السلة

اعلنت مؤسسة “طلال المقدسي الانمائية والاجتماعية” رسمياً  عن الهبة التي قدمتها الى الاتحاد اللبناني لكرة السلة في المؤتمر الصحافي المشترك الذي عقده رئيس مجلس ادارتها الدكتور طلال المقدسي ورئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة اكرم حلبي في مكاتب المؤسسة في سن الفيل بحضور امين عام الاتحاد المحامي شربل ميشال رزق ورئيس نادي هوبس جاسم قانصوه.

واثنى حلبي على خطوة المقدسي وقال: “جئنا اليوم لنشكر المؤسسة ورئيسها باسم عائلة كرة السلة على هذه الهبة التي جاءت بمبادرة منه ومن الصديق المشترك جاسم قانصوه منذ اربعة اشهر لتغطية مصاريف البطولة التي كنا نحسمها من مدخول النقل التلفزيوني. وأدبياً اقترحنا ان نطلق على البطولة اسم “مؤسسة المقدسي”. ولكن احد الاداريين في احد الاندية اعترض و”لم تعجبه الخبرية” وعرض تأمين بديل بمبلغ اكبر فاتصلت بالصديق طلال الذي رحب بالفكرة. ولكن بعد انتظار اربعة اشهر من دون اي جواب من الاداري عدنا ولجأنا الى الصديق طلال الذي أكد على جهوزيته لتغطية مصاريف البطولة”، واضاف: “كل الانتقادات التي نتعرض لها هدفها ضرب الجهود التي نقوم بها للحفاظ على اللعبة وحمايتها، ولم نجد احد الى جانبنا سوى في الكلام”.

وكشف حلبي عن محاولة احد الاداريين قي احد الاندية الاتصال بأحد المراجع لعدم اعطاء الاتحاد اذن لاطلاق بطولاته. ودعا الى تحييد الرياضة عن المشاكل والاحقاد والافتراءات. وشدد على موعد انطلاق دوري الدرجة الاولى للرجال في 26 آذار الجاري. ودعا الاعلام الى الاطلاع على كافة الارقام المتعلقة بالهبة. واكد على النقل التلفزيوني للمباريات وعن مزايدة للحصول على العرض الافضل.

بدوره قال المقدسي “لدينا لاعبين رفعوا علم لبنان وحققوا نتائج مشرفة مؤخرا بتأهل منتخب السلة الى نهائيات كأس آسيا وهم سفراء لبنان في الخارج. ومن خلالهم تتجسد الوحدة الوطنية في لبنان المقيم والمغترب عبر رفع العلم اللبناني في الملعب. لذا وانطلاقا من هذا الواقع اخذت المبادرة بتشجيع هؤلاء الشباب على المحافظة على حماسهم واندفاعهم لتقديم صورة جميلة عن المنتخب الوطني من خلال دعم الدوري حتى يبقى المنتخب مؤهل للاستحقاقات الخارجية”، واضاف: “لبنان ليس منهوبا ولا مسروقا ولا مفلسا، بل لم يعد لديه اي منفذ للعالم الخارجي سوى منتخب كرة السلة الذي يؤمّن التواصل مع اللبنانيين في الخارج”. ودعا الذين يعارضون هذه المبادرة التي التقدم بمثيل لها “وسأكون له من الشاكرين وادعمه ولكن “عنزة ولو طارت” فهذا غير مقبول ناهيك عن بعض الذين يعارضون لأن انديتهم غير جاهزة للدوري”. وختم “هذا السلوك غير مقبول. كرة السلة ستستمر وسنبقى الى جانبها.

ورداً على اسئلة الصحافيين قال حلبي: “اين كان المعترضين عندما كان المنتخب بحاجة الى دعم للمشاركة في النافذتين الثانية والثالثة لم نر احد منهم” واضاف: “نحن نشتغل رياضة ونعتبر كرة السلة تجمع، ولن نسمح لاحد ان يعيّرنا بعملنا الشفاف والواضح خصوصا من اشخاص تستخدم قلمها للمزايدة”. بدوره قال المقدسي: “الهبة ليست بحاجة لمزايدة، وادعو من يرغب بتقديم هبة ان يبادر فورا وسأكون ممتناً لان هبتي ستذهب الى جمعيات خيرية”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إصابة صوايا بالكورونا تحدث ارباكاً للجهاز الفني النجماوي

Share this on WhatsAppشاءت الاقدار ان يتعرض ظهير فريق النجمة الواعد اندريه صوايا للإصابة بوباء ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com