أخبار عاجلة

هل يصلح العطار ما افسده الدهر

 

يبدو ان الإتحاد الكروي يراهن على عودة اللاعبين الأجانب للمشاركة مع الأندية بواقع ثلاثة لاعبين لكل منها ، من اجل تحسين ورفع المستوى العام للفرق ولبطولة الدوري ، خاصة مع الظهور المتميز للاعبين الأجانب مع الأندية في الدورة السداسية لهذا الموسم ، لكن ذلك كان مع لاعب واحد في كل فريق ، اما وانه سمح بثلاثة لاعبين، فكم نادٍ يستطيع التعاقد مع ثلاثي جيد في ظل الضائقة المالية والإقتصادية الكبيرة التي تعصف بالبلاد، خصوصاً وان هناك اكثر من نصف الأندية في الدوري لديها مشاكل مادية وباللاعبين المحليين، فما بالكم مع لاعبين اجانب، وإذا ما احضروا او تعاقدوا مع ثلاثة لاعبين فمن اي نوعية سيكونون، وهل سيقدرون على إحضار نوعية جيدة ترفع من المستوى الفني العام، ام انهم سيحضرونهم على قاعدة كل شي فرنجي برنجي، وبالتالي لن يساهموا إلا في زيادة الاعباء على كاهل الأندية، وعلى قاعدة ان العطار لا يستطيع إصلاح ما افسده الدهر.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

البرازيل تعاني أمام سويسرا وتتأهل

Share this on WhatsApp تصوير طلال علي سلمان  احتاج منتخب السامبا ل83 دقيقة ولمساعدة مدافع ...