أخبار عاجلة

أوساكا تتوج ببطولة أمريكا المفتوحة وتؤكد بزوغ نجمة جديدة

رويترز) – أحرزت اليابانية نعومي أوساكا لقب بطولة أمريكا المفتوحة للتنس يوم السبت بعدما فازت 1-6 و6-3 و6-3 على فيكتوريا أزارينكا لاعبة روسيا البيضاء لتعزز مسيرتها كنجمة صاعدة داخل الملعب وخارجه.

وعلى عكس ما حدث للاعبة اليابانية البالغ عمرها 22 عاما عندما توجت بلقبها الأول في أمريكا المفتوحة عام 2018 بعد التفوق على سيرينا وليامز عندما كان ملعب آرثر آش ممتلئا بالمشجعين المتحمسين، فإنها فازت يوم السبت أمام مدرجات فارغة بسبب قيود الصحة والسلامة الخاصة بكوفيد-19 والتي منعت وجود الجماهير في مركز بيلي جان كينج.

لكن غياب الصخب لم يمنع ظهور اللاعبتين بشكل مميز.

وفي الوقت الذي توجت فيه أوساكا بلقبها الثالث في البطولات الأربع الكبرى فإن أزارينكا خسرت للمرة الثالثة في نهائي أمريكا المفتوحة بعدما حدث لها الأمر ذاته في 2012 و2013.

ورغم ذلك فإن لاعبة روسيا البيضاء البالغ عمرها 31 عاما حققت مسيرة غير متوقعة في نيويورك حيث كانت تخوض أول مباراة نهائية في البطولات الكبرى منذ سبع سنوات.

وهذه المرة الثانية في غضون أسبوعين تصل فيها أزارينكا، بطلة أستراليا المفتوحة مرتين، وأوساكا إلى نهائي مسابقة بعد بلوغهما نهائي بطولة سينسناتي في 29 أغسطس آب وقبل انسحاب أوساكا بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية.

وقالت أوساكا لأزارينكا بابتسامة خلال مراسم التتويج ”أنا في الواقع لا أريد مقابلتك في مباريات نهائية جديدة. لا أستمتع بذلك.

”حسنا، في الواقع لقد قمت باستمداد الإلهام منك لأني اعتدت مشاهدتك أثناء اللعب هنا عندما كنت صغيرة، لذا ففرصة اللعب أمامك رائعة حقا ولقد تعلمت الكثير“.

* حقبة كوفيد-19

وأظهرت مراسم التتويج الإجراءات الاحترازية المتبعة من الجميع خلال جائحة كوفيد-19 حيث نالت كل لاعبة جائزتها بشكل منفرد من طاولة قريبة داخل الملعب، وسط تباعد اجتماعي إجباري بين كل الحاضرين.

وكما فعلت قبل كل مباراة على مدار أسبوعين، فقد دخلت أوساكا الملعب بعدما وضعت ضمادة على فخذها الأيسر كما ارتدت واقيا للوجه عليه اسم أمريكي أسود من ضحايا الظلم العنصري بالولايات المتحدة.

وهذه المرة كانت تحمل اسم تامير رايس وهو صبي عمره 12 عاما قتلته الشرطة في 2014 بعدما كان يلعب بلعبة على شكل مسدس.

أما بخصوص المباراة ذاتها، فقد كسرت أزارينكا إرسال المصنفة الرابعة في بداية المباراة النهائية ثم كررت ذلك مرتين لتحسم المجموعة الأولى في 27 دقيقة فقط.

وبدأت أزارينكا المجموعة الثانية بقوة وكسرت إرسال أوساكا مجددا من أول فرصة لتتقدم 2-صفر وتبدو وكأنها تتقدم نحو اللقب.

لكن أوساكا انتفضت بشكل مذهل.

وبدأت أوساكا تستعيد مستواها وسجلت خمسة إرسالات ساحقة، رغم أنها لم تسجل أي إرسال ساحق في المجموعة الأولى، وكسرت إرسال لاعبة روسيا البيضاء ثلاث مرات لتدرك التعادل وتلجأ للمجموعة الفاصلة.

وفي المجموعة الثالثة فرضت أوساكا الضغط مبكرا على أزارينكا وكسرت إرسالها بالفعل لتتقدم 3-1.

وأظهرت أزارينكا روحها القتالية العالية وكسرت إرسال أوساكا لتقلص النتيجة إلى 4-3 لكن أوساكا ردت سريعا بكسر إرسال جديد قبل أن تحافظ على إرسالها وتفوز بالمباراة.

وهذه أول مرة، منذ تتويج أرانتشا سانشيز-فيكاريو في 1994، أن تخسر لاعبة المجموعة الأولى في النهائي ثم تكافح وتحرز اللقب.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الاتحاد القطري لكرة القدم واللجنة العليا للمشاريع والإرث يعلنان عن شراكة استراتيجية مع الكونكاكاف

Share this on WhatsAppالتعاون بين الجانبين يشمل مشاركة قطر في بطولة كأس الكونكاكاف الذهبية وأنشطة ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com