الأنصار والجوهري الأفضل في الجولة العاشرة

 

نجح فريق الأنصار في العودة لصدارة ترتيب فرق سداسية الأوائل ، اثر فوزه على منافسه وغريمه التقليدي فريق النجمة (2-1) مع ختام مباريات الجولة العاشرة ، ليبتعد في سلم الترتيب بفارق نقطتين عن النجمة وثلاث عن العهد، وقد قدم الفرق الأخضر عرضاً جيداً عرف من خلاله كيف يخرج منه وفي جعبته كل ما سعى إليه، النقاط الثلاث والصدارة والفوز على الغريم التقليدي في البطولة الخاصة بينهما ، اي انه إستطاع ان يطبق المثل الذي يقول (خرج من المعركة سالماً غانماً) لذا فإنه إستحق لقب فريق الأسبوع الأفضل في هذه الجولة.
وبالطبع فإن هناك من يقف خلف كل ما حققه فريق الأنصار في الفترة الأخيرة، لا سيما في سداسية الأوائل ، وهو مدربه يوسف الجوهري ، الذي تمكن من إعادة ترميم صفوف فريقه، بعد تعثر امام الراسينغ وسقوط امام البرج ، حيث نجح الجوهري في معالجة غالبية الثغرات التي ظهرت في صفوف الأخضر، واحسن من قراءة أفكار مدرب الفريق المنافس، فتحكم بمسار المباراة وامسك بمفاصلها جيداً ليحقق فريقه الفوز الهام ، والذي جعل الجوهري يستحق لقب المدرب الأفضل في الجولة العاشرة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

البرتغال تخطف فوزا قاتلا من تشيكيا

Share this on WhatsAppانتظر منتخب البرتغال حتى الدقيقة 92 ليخطف هدف الفوز بمرمى تشيكيا في ...