الأنصار يتابع مسيرته الناجحة في سداسية الأوائل ويتفوق على الصفاء (1/4)

 

كتب طارق يونس
تصوير طلال سلمان

تابع فريق الأنصار مسيرته الناجحة جدا في سداسية الأوائل، وحقق فوزاً كبيراً وغالياً على فريق الصفاء (1/4)، الشوط الأول (0/2)، في المباراة التي أجريت اليوم الخميس على ملعب مجمع الرئيس فؤاد شهاب في جونيه في إطار الجولة الرابعة من سداسية الأوائل من بطولة لبنان لكرة القدم.
ظهر فريق الأنصار في الشوط الأول بمظهر الفريق البطل الذي يسير بخطى ثابتة نحو منصة التتويج، بفضل الأداء الهجومي الجيد الذي قدمه لاعبوه بقيادة حسن معتوق ونادر مطر ومحمد حبوس وعلي السيسي، فأفتتحوا التسجيل باكرا بواسطة حبوس في الدقيقة 10، عندما انسل بين المدافعين وخدع الحارس مهدي خليل وسجل بقلب المرمى. وبعد الهدف حافظ لاعبو الأخضر على نسق هجماتهم وسنحت لهم أكثر من فرصة للتسجيل لكن هذه المرة وقف مهدي خليل بوجه التسديدات، قبل ان ينجح علي السيسي في هز الشباك، بعد ركلة حرة سددها معتوق فصدها الحارس وتهيأت امام السيسي المتابع فسجل بسهولة هدف التعزيز في الدقيقة 1+45.
ولم يكن لاعبو الصفاء غائبين عن أجواء المباراة، بل بادروا خصمهم بهجمات لم تخل من الخطورة حتى انهم كانوا البادئين بتشكيل الخطر على مرمى الحارس نزيه اسعد في الدقيقتين 6 و9، قبل ان يتألق نزيه اسعد ويتصدى لكرتين خطيرتين في الدقيقتين 13 و26، مقابل 3 فرص ذهبية للأنصار قبل وبعد تسجيل الهدفين.
ومع بداية الشوط الثاني نزل لاعبو الصفاء وكلهم إصرار للعودة الى أجواء المباراة، فقدموا أداء هجومياً وكانوا الأفضل والاخطر والأكثر استحواذاً على الكرة بقيادة محمد ناصر والبديل مهدي فحص، ونجح أبناء العميد في تقليص الفارق بهدف سجله محمد قدوح بعد مجهود فردي لناصر وتمريرة ذهبية لتلوفيتش وتسديدة لقدوح داخل المرمى (د54). وفي وقت كان الصفاء الافضل والأقرب الى معادلة النتيجة، سجل محمد حبوس هدف التعزيز من جديد ومن اول فرصة للأخضر، بعد ان استغل كرة ابعدها الحارس مهدي خليل وتحضرت امام حبوس فحضرها لنفسه ولعبها لولبية على يسار الحارس(د66).
وقبل أن يلتقط الصفاء انفاسه كي يعود إلى الأجواء، كان المصري عبد الله ياسين على موعد كي يقتل المباراة بالهدف الرابع، مستغلا تمريرة الحاج مالك الخلفية، ليتقدم ياسين من الخلف ويسدد الكرة بيسراه مباشرة على يمين الحارس (د73).
وفي الدقائق المتبقية تفوق يوسف الجوهري بتبديلاته على باسم مرمر ونجح في المحافظة على النتيجة الكبيرة التي حققها فريقه جعلته يتصدر مؤقتاً، بإنتظار ما ستؤول إليه مباراة الغد بين العهد والنجمة.
قاد المباراة ماهر العلي وعاونه علي المقداد وأحمد حموضة، إلى الرابع هادي سلامة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأنصار يجرد النجمة من لقبه ويبلغ نصف نهائي الكأس (0/2)

Share this on WhatsApp كتب طارق يونس تصوير طلال سلمان جرد فريق الأنصار غريمه التقليدي ...