الإتحاد يتحمل مسؤولية خياراته

 

دافع عن نفسه الوكيل الذي احضر الممرن البرتغالي ميغيل موريرا إلى لبنان ، واقر بانه هو من عرضه على إتحاد اللعبة مع ثلاثة مدربين آخرين ، لكنه ليس هو من إختار هذا (الممرن) وسلمه الدفة الفنية للمنتخب الأولمبي اللبناني، وبالتالي فانه لا يلام ولا يتحمل اي مسؤولية في ذلك، خصوصاً وان القرار هو للإتحاد وليس له، وقد عرض عليهم اربع سير ذاتية لمدربين، لكن خياره وقع على ميغيل موريرا، وتابع خلال دردشة هاتفية مع موقع elmaestrosport انه بصراحة فوجئ عندما إختاروه، مع ان السير الذاتية للمدربين الآخرين كانت أفضل من سيرته بكثير، لذا فان المسؤولية لا تقع على عاتقه في هذا المجال، بل تقع على عاتق الإتحاد الذي يملك وصاحب القرار على هذا الصعيد.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قمّة ماراثونية قويّة في “مايك سبور بادل ليغ”

Share this on WhatsApp شهدت الجولة الثامنة من “مايك سبور بادل ليغ” التي أقيمت مبارياتها ...