أخبار عاجلة

الجمهور اللبناني يصاب بخيبة امل وصدمة كبيرة

 

احدثت الخسارة التي مني بها منتخب لبنان لكرة القدم امام المنتخب الإيراني يوم امس في إطار التصفيات المونديالية ، خيبة امل وصدمة كبيرة لدى الجماهير الكروية اللبنانية التي لم تصدق السيناريو الذي حصل والطريقة التي خسر بها المنتخب اللبناني اللقاء، ذلك ان اشد المتفائلين في الشارع الكروي اللبناني كان يمني النفس قبل المباراة بالخروج بنتيجة التعادل على احسن تقدير، نظراً للفروقات الهائلة في المستوى الفني والإمكانيات بين المنتخبين، لكن الظروف التي أحاطت بالمباراة جعلت نقاطها الكاملة قريبة جداً للمنتخب الوطني اللبناني الذي تقدم بالنتيجة منذ الدقيقة 37 من اللقاء، وحافظ على ذلك التقدم قبل ان يفرط به في الوقت المحتسب بدل عن ضائع ، اذ تلقت شباك المرمى اللبناني هدفين قاتلين في الوقت بدل الضائع (92 و 94) حيث اصابا مقتلاً في الجمهور اللبناني المقيم والمنتشر ، وحولا الفرحة التي كانت منتظرة لغصة وخيبة امل وصدمة كبيرة، بعدما اصيب الجميع بالذهول ولم يصدقوا ما حصل وان منتخبهم خسر المباراة التي كان الفوز فيها سيرفع من منسوب احلامهم المونديالية وربما التواجد في كأس العالم (قطر 2022)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مصر ضد نيجيريا ..دعسة ناقصة لصلاح ورفاقه

Share this on WhatsAppانتهت مواجهة المرشحين لإحراز لقب بطولة أمم إفريقيا بين منتخبي مصر ونيجيريا ...