أخبار عاجلة

الجيش وحارة صيدا إلى نهائي كأس الاتحاد لكرة اليد

كتب طارق يونس

تصوير حسين زهوي


تأهل فريقا الجيش والشباب حارة صيدا
إلى المباراة النهائية لكأس الاتحاد لكرة اليد بعد أن تغلّبا على فريقي المبرة وفوج حرس اطفاء بيروت، في إطار الدور نصف النهائي والذي أقيم في قاعة الرئيس نبيه بري في حارة صيدا بحضور جماهيري كبير اضفى على أجواء المباراة التي جمعت أصحاب الأرض مع الضيف فوج حرس وإطفاء بيروت أجواء حماسية اعاد فيها قاعات كرة اليد إلى عهدها الذهبي أيام فرق السد والصداقة والمشعل بدنايل، وتقدم الحضور نائب رئيس الاتحاد عبد الله عساف وأمين السر جورج فرح وأمين الصندوق زياد منصور، وهنا التفاصيل:

حارة صيدا × الاطفاء

حقق فريق الشباب حارة صيدا فوزا سهلا وكبير على فريق فوج حرس واطفاء بيروت (42-29)، الشوط الأول (16-10).
استحقّ حارة صيدا الفوز لأنه كان الطرف الأفضل طوال المباراة وقدم لاعبو أداء جماعيا مميزا بقيادة المخضرمين خضر نحاس وحسن غسان صقر وحسن وحسين جهاد صقر وحسين حسن صالح، الى جانب الحارس المتألق عباس عز الدين، طبعا من دون الإنتقاص من بقية اللاعبين الذين ابلوا بدورهم البلاء الحسن وكان لهم دورا فاعلا في تحقيق الفوز، إلى جانب المدرب واللاعب ماهر همدر ومساعده محمد همدر، كذلك براعة الحارس البديل سامي همدر في التصدي لرميتي جزاء في الشوط الأول.
في المقابل، لم يكن فريق فوج الإطفاء نداً لاصحاب الأرض الا لفترة عشر دقائق بقيادة الأخوين شاهين (احمد وحسين) ومحمد زياد منصور، ما لبث ان تراجع مستواهم تحت وطأة الضغط الشبابي وخصوصا من قبل نحاس وحسن غسان صقر وحسن وحسين جهاد صقر.
كان أفضل مسجّل في اللقاء لاعب الفائز خضر نحاس برصيد 13 هدفاً وأضاف كل من حسن غسان صقر وأحمد الزين وحسين حسن صالح 6 أهداف، فيما كان محمد منصور الأفضل من الخاسر بـ9 أهداف وأضاف أحمد شاهين 7 أهداف.
* قاد المباراة القاري قاسم مقشّر والاتحادي أكرم الشيخ حسين، وريان رشيد (مسجّلة) وعلي سويدان (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي السابق محمد حيدر.

الجيش × المبرة

وفي مباراة ثانية اجريت مساء امس أيضا وفي القاعة نفسها، تأهل فريق الجيش إلى نهائي المسابقة، بعد فوزه على المبرة (34-18)، الشوط الأول (21-8).
سيطر الجيش على المباراة منذ بدايتها، متسلّحاً بخبرة لاعبيه وقوتهم البدنية، فيما خاض المبرة اللقاء بتشكيلته المكوّنة من الشباب، بهدف الاحتكاك واكتساب المزيد من الخبرة.
كان أفضل مسجّل في المباراة لاعب الفائز محمود الحاج سليمان برصيد 6 أهداف وأضاف رشاد سلامة 5 أهداف، بينما كان جلال برّي الأفضل من الخاسر بـ5 أهداف وأضاف حسين شلهوب 4 أهداف.
* قاد المباراة القاري قاسم مقشّر والاتحادي أكرم الشيخ حسين، وريان رشيد (مسجّلة) وعلي سويدان (ميقاتياً)، وراقبها الدولي السابق محمد حيدر.
ويحدّد الاتحاد اللبناني لكرة اليد لاحقاً موعد المباراة النهائية.

كلام الصور:
من مباراة حارة صيدا وفوج حرس وإطفاء بيروت
فريق حارة صيدا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الروح القتالية والتفاعل الجماعي ركيزتا لبنان في مواجهة الجزائر

Share this on WhatsApp  يتطلّع منتخب لبنان لكرة القدم لفرض وجوده الفني وتعزيز أدائه النوعي ...