الدوري الاميركي ينافس الدوري السعودي على جذب النجوم

رياض صبره

فتح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي باب انتقال النجوم إلى الدوري الأميركي بمنافسة واضحة مع الدوري السعودي الذي بدأ بخطف نجوم العالم بداية بكريستيانو رونالدو وبعدها نجوم عدة مثل نيمار وبنزيما وغيرهم كثر. وبعد انضمام ميسي لانترميامي حيث فتح باب انتقال النجوم وها هو اليوم الباب مفتوح لانتقال 5 نجوم للانضمام لميسي نهاية الموسم الحالي. وأول هؤلاء لاعب وسط ريال مدريد لوكا مودريتش فبعد 12 عامًا مجيدة في البرنابيو يبدو أن مسيرة مودريتش مع لوس بلانكوس تقترب من نهايتها. ولا يزال لاعب خط وسط فعال للغاية بعمر 38 عامًا ويلعب دورًا حاسمًا في موسم جعل ريال مدريد على مسافة قريبة من مجد الدوري الأسباني ودوري أبطال أوروبا.
سينتهي عقده خلال أسابيع قليلة ولم يتم توقيع عقد جديد على الرغم من أنه لا يزال هناك وقت للتوصل إلى اتفاق ،كما رفض مودريتش فرصة الاعتزال ليكون جزءًا من الجهاز الفني لكارلو أنشيلوتي الموسم المقبل، مما أرسل إشارة واضحة إلى رغبته في مواصلة اللعب. في هذه المرحلة من حياته المهنية يبدو من غير المرجح أن ينتقل إلى الدوري الإنكليزي الممتاز – حيث بنى سمعته مع توتنهام – أو إلى دوري النخبة في أوروبا. ومع ذلك فإن الانتقال إلى الولايات المتحدة يمكن أن يكون فصلًا أخيرًا مناسبًا لمسيرة مميزة للفائز بجائزة الكرة الذهبية للعام 2018 على غرار العديد من اللاعبين العظماء الذين أنهوا حياتهم المهنية في الولايات المتحدة. والاسم الثاني مدافع مانشستر يونايتد رافائيل فاران فهو مثل مودريتش فاز بكل شيء مع ريال مدريد، وبعد أن وجد رغبته في اللعب في الدوري الإنكليزي الممتاز مع يونايتد ، وإن لم يحقق نجاحًا كبيرًا على أرض الملعب وليس هناك الكثير ليحققه على الصعيدين المحلي والأوروبي
فقد أنهى قلب الدفاع الفرنسي مسيرته الدولية والتي تضمنت الفوز بكأس العالم 2018، لإعطاء الأولوية للياقته البدنية على مستوى النادي لكن المشكلات المزعجة لا تزال تعيق توافره لفريق إريك تن هاغ. وينفذ عقد فاران سريعًا في أولد ترافورد، ونظرًا لمشاكل إصابات يونايتد في الدفاع هذا الموسم، يبدو من المحتمل أن يتم تجديد كامل لهذا القسم هذا الصيف وسيتم إطلاق سراح الوجوه البالغة من العمر 31 عامًا. وأدلى فاران بتصريحات واضحة الشهر الماضي مفادها أن مسيرته “أضرت” بجسده، معترفًا بأنه عانى من ارتجاجات متعددة وهو يدرك أن صحته على المدى الطويل يمكن أن تتعرض للخطر. لكن إذا أراد مواصلة اللعب، فإن الانتقال إلى الدوري الأمريكي لكرة القدم حيث لا تكون المنافسة بالقدر نفسه قد يكون التحدي المناسب في الوقت المناسب . واللاعب الثالث هو لاعب وسط ليفربول تياغو الكنتارا التي أدت الإصابات إلى توقف مسيرة اللاعب البالغ من العمر 33 عامًا، حيث ظهر مرة واحدة فقط مع ليفربول هذا الموسم في جميع المسابقات. وتبدو الأيام التي كان فيها نجم برشلونة وبايرن ميونيخ السابق أحد أفضل لاعبي خط الوسط المبدعين في أوروبا بمثابة ذكرى بعيدة جدًا. لكن هذا التألق الفني لا يزال قائمًا بالتأكيد، كما أن الوتيرة البطيئة للعبة في أمريكا لا يمكن أن تناسب جسده في هذه المرحلة من حياته المهنية فحسب، بل تجعله أيضًا قائدًا فعالاً للغاية للعمق في نفس السياق الذي جلبه سيرجيو بوسكيتس في خط وسط إنتر ميامي. فهل يمكن أن يكون تياغو خريجًا آخر من لا ماسيا ليتناسب مع إنتر ميامي؟ اعتبارات الحد الأقصى للرواتب تجعل هذا الاحتمال بعيدًا ومن المؤكد أن خط الوسط المكون من تياغو وبوسكيتس يفتقر إلى الأرجل، لكنه احتمال ممتع يجب أخذه في الاعتبار. واللعب الرابع هو مهاجم مانشستر يونايتد انطوني مارسيال فهو بعمر 28 عامًا يعد أصغر لاعب في هذه القائمة على الإطلاق، ولكن كيف يبدو سوقه بشكل واقعي عندما يغادر حتماً أولد ترافورد هذا الصيف؟ فقد أظهر الفرنسي آمالا كبيرة في وقت سابق من مسيرته مع يونايتد، لكنه عانى من الإصابات وتغيير المشهد ضروري للمهاجم لإحياء مسيرته ، ومن الصعب رؤية أي نادٍ من النخبة في أوروبا يقدم نوع العقد الذي قد يطلبه مارسيال هذا الصيف وقد يجد خياراته محدودة بسبب عدم اليقين بشأن مدى توفره على المدى الطويل. فهو قد عاد إلى التدريب في يونايتد ويمكن أن يلعب دورًا في نهاية الموسم، مما يمنحه نافذة متجر قصيرة لعرض جودته أمام الخاطبين المحتملين قبل انتهاء عقده الوشيك. ونظرًا لمشاكل الإصابة التي يعاني منها، يمكن أن يكون الدوري ذو الكثافة الأقل في اللعبة هو ما يحتاجه مارسيال للحصول على أفضل النتائج من مواهبه في هذه المرحلة من حياته المهنية. والاسم الخامس هو مدافع إشبيلية سيرجيو راموس الذي لم يكن الانتقال إلى الدوري الأمريكي لكرة القدم على راداره عندما كان في ذروة صلاحياته، لكنه قد يصبح خيارًا مغريًا، إن لم يكن الآن ففي المستقبل القريب . والجدير بالذكر أنه تعتبر كرة القدم الإسبانية أمرًا مهمًا في الولايات المتحدة حيث تتمتع بقاعدة جماهيرية ضخمة لريال مدريد وبرشلونة متجذرة في المجتمعات ذات الأصول الأسبانية ومن المؤكد أن راموس سيوفر دفعة تسويقية هائلة لأي نادٍ في الدوري الأمريكي لكرة القدم يمكنه جذب خدماته. فقد
عاد اللاعب البالغ من العمر 38 عامًا إلى الوراء مع إشبيلية هذا الموسم، حيث عاد إلى نادي طفولته إشبيلية بعقد مدته عام واحد وقد قدم قلب الدفاع أداءً جيدًا حيث شارك في 23 مباراة في الدوري الأسباني وسجل ثلاثة أهداف ويعتبر راموس أسطورة ريال مدريد بعد فوزه بخمسة ألقاب في الدوري الإسباني وأربعة ألقاب في دوري أبطال أوروبا ويرغب في تمديد عقده في ملعب رامون سانشيز بيزخوان، لكن الولايات المتحدة يمكن أن تظهر كخيار إذا لم يصل عرضا من إشبيلية. والاسم الاخير مدافع بروسيا دورتموند ماركو ريوس الذي سينهي فترة 12 عامًا مع بوروسيا دورتموند هذا الصيف، مما يثير الحديث عن الانتقال إلى الدوري الأمريكي لكرة القدم. ويقول ريوس والنادي إنهما اتفقا بشكل متبادل على الانفصال في نهاية الموسم ولكنه يأمل في إنهاء الموسم على أعلى مستوى مع الأسود والأصفر على بعد 90 دقيقة فقط من مكان في نهائي دوري أبطال أوروبا على ملعب ويمبلي. وقال رويس في بيان: “أنا ممتن للغاية وفخور بهذه الفترة الخاصة التي أمضيتها في فريقي بوروسيا دورتموند لقد أمضيت أكثر من نصف حياتي في هذا النادي واستمتعت بكل يوم، على الرغم من أنه كانت هناك لحظات صعبة أيضًا وأعلم الآن أنني سأجد صعوبة في قول وداعًا في نهاية الموسم”.ومع وجود ريوس في السوق المفتوحة هذا الصيف فإن ملفه الشخصي وخبرته تجعله مرشحًا رئيسيًا للانتقال إلى الولايات المتحدة فهو يسير على خطى باستيان شفاينشتايغر آخر ألماني من الدرجة الأولى ينتقل إلى الولايات المتحدة. ويبقى أن نرى ما إذا كان ريوس يفكر في الانتقال إلى الولايات المتحدة هذا الصيف ولكن المكانة المتزايدة للدوري والقوة المالية تجعله احتمالًا مغريًا بشكل متزايد مع وجود أمثال ليونيل ميسي ولويس سواريز وأوليفييه جيرو آخر المرشحين للانتقال إلى هذا الدوري .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عودة عطايا وأيوب والحسيني واستدعاء خير الدين للمرة الأولى الى المنتخب

Share this on WhatsApp استدعى مدرب منتخب لبنان المونتينغري ميودراغ رادولوفيتش 25 لاعباً الى تشكيلته ...