الرياضون نجوا من الإنفجار (الإعصار)

الحق الإنفجار (الإعصار) الذي حصل في مرفأ بيروت اضرار بليغة جداً في الأرواح والممتلكات وادخل الفجيعة والحزن الى كل البيوت في لبنان، حيث اقرحت الجفون وجفت الدموع في المقل بعد هذا الزلزال الكبير، ولولا لطف الله وعنايته لكانت الفاجعة اكبر وهولها اعظم بكثير ولا يمكن تصورها، ومن الالطاف الالهية التي رافقت هذا الإنفجار الضخم، كانت نجاة عدد كبير من الرياضيين الذين يقيم معظمهم في مدينة بيروت وضواحيها، لا سيما لاعبي واداريي ناديي الحكمة والراسينغ الذين يقيم معظمهم في منطقة الأشرفية ومحيطها، كما ان هناك قسم كبير من اللاعبين والمدربين يقيم في مناطق زقاق البلاط وخندق الغميق والمصيطبة والحمراء، كما ان هناك من صادف مروره بالقرب من مكان الإنفجار ونجاهم الله، فلهولاء جميعاً ولكل الرياضيين على امتداد الوطن المفدى لبنان، نقول الحمدلله على السلامة وابعد الله عن بلدنا الحبيب كل سوء بإذن الله

x

‎قد يُعجبك أيضاً

صفقة صعبة

Share this on WhatsAppيبدو ان صفقة إنتقال لاعب خط وسط من صفوف ناد بيروتي الى ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com