العهد في الصدارة بفارق الأهداف عن النجمة

 

تبين ومن خلال مراجعة النظام الفني للبطولة ان هناك فصل بين المرحلة الأولى والدورة السداسية، وانه لا يوجد أي نص يقول انه مع بدء الدورة السداسية، يمكن العودة لنتائج مباريات المرحلة الأولى للفصل بين الفرق، بل تصبح النتائج في سداسية الأوائل هي الفيصل، وهذا واضح من حلال وضع نظام فني يفصل بين المرحلة الأولى (الذهاب) والسداسية ، حيث النص واضح ويقول في حال تساوى فريقين في النقاط يفصل بينهم، اولاً من سبق له إستفاد من منحه نصف نقطة على سلم الترتيب قبل السداسية ، ثم ينظر للنتائج المباشرة في الدورة السداسية حصراً، ثم فارق الأهداف ، وبالتالي فانه بموجب النظام الفني لبطولة الدوري في الدورة السداسية، فان صدارة الترتيب تكون لصالح فريق العهد بفارق الأهداف عن النجمة ، إذ انهما لم يستفيدا من النصف نقطة، ولم يلتقيا بعد في السداسية، ولا يمكن العودة لنتائج المرحلة الأولى ذهاباً، لذا فانه يتم اللجوء لفارق الأهداف الذي هو في صالح العهد، لذا اقتضى التوضيح والتصويب والإعتذار.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجوهرة الألمانية القادمة على رادار الملكي

Share this on WhatsAppكتب رياض صبره عندما يتعلق الأمر بالانتقالات القادمة فإن خطط ريال مدريد ...