بوكونتا سار استعاد حسه التهديفي الرفيع

 

إنتظر لاعب فريق الحكمة السنغالي بوكونتا سار ، حتى إنطلاق سداسية الأواخر ، ليستعيد حسه التهديفي الرفيع ، بعد ان صام عن التسجيل طوال مرحلة الذهاب للدوري المنتظم ، ليعود للتهديف ويسجل أول أهدافه في الكأس ، ثم سجل ثنائية الفوز في المباراة امام شباب الساحل ، وسجل في مرمى التضامن صور امس ، رغم خسارة فريقه المباراة ، ليثبت بوكونتا سار انه إستعاد كامل حسه التهديفي الرفيع، فهل سيساهم ذلك في إنقاذ الحكمة من الوقوع في المحظور.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مباراة الفرصة الأخيرة للحكمة وطرابلس

Share this on WhatsAppتمثل مباراة اليوم والتي تجمع بين فريقي الحكمة (13نقطة) وطرابلس (14نقطة) الفرصة ...