جهاد ايوب يسابق الوقت

 

يخوض لاعب منتخب لبنان الوطني جهاد ايوب سباقاً مع الوقت ، كي يكون جاهزاً وعلى الموعد في المباراة الإفتتاحية لكأس أمم آسيا امام المنتخب القطري حامل اللقب وصاحب الضيافة، وحتى يوم امس كان ايوب يتابع التمارين بمفرده وتحت إشراف الجهاز الطبي في المنتخب، وينتظر ان يدخل في التمارين الجماعية للمنتخب رويداً رويداً ، حتى يصبح قادراً على المشاركة في التدريبات الجماعية، لكنه قد لا يكون جاهزاً بدنياً بنسبة مئة بالمئة لخوض المباراة، إذ ان مشاركته بها اساسياً او إحتياطياً تتوقف على جهوزيته التامة، لذا فانه يخوض سباقاً مع الزمن ليجهز في الموعد المحدد.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هل يؤجل الإتحاد إنطلاق مباريات الكأس؟

Share this on WhatsApp  اقل من ثلاثة أسابيع باتت تفصل عن موعد إنطلاق مباريات كاس ...