دراغان: فريقي يتعرض لظلم تحكيمي فاضح والفوز يسرق منا في المباريات

 

اشتكى مدرب فريق شباب الساحل الصربي دراغان يوفانوفيتش من الظلم التحكيمي الذي يلحق بفريقه منذ الموسم الماضي وإمتداداً للموسم الحالي، وقال في تصريح خاص لموقع elmaestrosport ان الظلم لا يطاق، وان فريقه تعرض لظلم فاضح في ثلاث مباريات من أصل أربع خاضها حتى الآن في بطولة الدوري ، وقد سرق الفوز منا ولم يبال احد او يتحدث عن ذلك الامر ، وسأل إلى متى سيستمر ذلك الظلم، وعبر عن إنزعاجه الكبير من تدمير كل العمل الجاد الذي يقوم به ويبذله مع الفريق واللاعبين في التمارين ، وانه فكر جدياً بالرحيل وترك كرة القدم اللبنانية لكن حبه وإحترامه الشديد لرئيس نادي شباب الساحل السيد سمير دبوق جعله يبقى ، وتابع لا أعرف متى سيتوقف هذا الظلم صحتي لم تعد تحتمل، آمل أن ان يقوم الشباب الصادقين والمحبين للعبة بوقف هذا الظلم تجاه فريق شباب الساحل في القريب العاجل.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قمّة ماراثونية قويّة في “مايك سبور بادل ليغ”

Share this on WhatsApp شهدت الجولة الثامنة من “مايك سبور بادل ليغ” التي أقيمت مبارياتها ...