دهاليز السياسة تؤجل إسترداد الكسندر سكر لجنسيته اللبنانية

 

منعت دهاليز السياسة وحساباتها الضيقة إسترداد اللاعب اللبناني الأصل الييروفي الجنسية الكسندر سكر لجنسيته اللبنانية في جلسة مجلس الوزراء الأخيرة، وذلك لعدم توقيع رئيس الحكومة على مرسوم إستعادة الجنسية الخاص بملف الكسندر سكر ، المستوفي كل الشروط القانونية المطلوبة، خصوصاً وانه من ابوين لبنانيين ووالده لم يقم بتسجيله في السفارة اللبنانية في الخارج او في لبنان عند ولادته ، وبعدما كبر الكسندر مع شقيقه ماتيوس أرادا إسترجاع جنسيتهما الأصلية، وبدأ الكسندر بتجهيز وتحضير ملفه الذي بات جاهزاً ولا يحتاج إلا للتوقيع من رئيس الحكومة (لعدم وجود رئيس جمهورية حالياً) كي يصبح بإستطاعة المنتخب الوطني اللبناني لكرة القدم الإستفادة من خدمات المهاجم المميز مع شقيقه ماتيوس ، لكن ذلك التوقيع تأخر وتأجل بعدما تدخلت الحسابات السياسية الضيقة والتي كانت اقوى من المصلحة الوطنية العليا كالعادة وافسدت الامور مؤقتاً، لتؤكد ان السياسة ما دخلت شيئاً إلا وافسدته، على امل ان يوقع المرسوم في أول جلسة جديدة لمجلس الوزراء، ليستعيد اللاعب الكسندر سكر جنسيته اللبنانية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قمّة ماراثونية قويّة في “مايك سبور بادل ليغ”

Share this on WhatsApp شهدت الجولة الثامنة من “مايك سبور بادل ليغ” التي أقيمت مبارياتها ...