على رصيف الإنتظار

 

ينتظر عدد من اللاعبين في عدة أندية مآل الامور في فرقهم وكيف ستتجه الأوضاع فيها على الصعيد الإداري ، وتحديداً في رأس الهرم ليعرفوا ما هو مصيرهم وهل سيستمرون مع انديتهم ام لا، خصوصاً وان غالبيتهم حضروا إلى تلك الفرق بناءً على رغبة رئيس النادي الذي تكفل بتحمل الرواتب والمصاريف العالية لأولئك اللاعبين، الذين يجلسون الآن على رصيف الإنتظار، ريثما تنجلي الصورة في انديتهم، ليتقرر مصيرهم اما بالبقاء او بالرحيل

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالتعاون مع الاتحاد القطري للعبة الدوحة تستضيف معسكر أخضر سلة «3×3»

Share this on WhatsApp الدوحة- قطر: في إطار التعاون المثمر بين الاتحادين القطري والسعودي لكرة ...