فرانتس بيكنباور.. رحيل أخر قياصرة كرة القدم

كتب رياض صبره

يعتبر فرانتس بيكنباور اهم لاعب في تاريخ ألمانيا وهو ملقب بالقيصر نظرا لانجازاته ودوره الاستثنائي مع ناديه ومنتخب بلاده ، منعه الأطباء في الفترة الأخيرة من السفر الطويل نظرا لمشاكل في القلب وكذلك فقد النظر في عينه اليمنى. غادر الحياة بالامس (78 عاما) تاركا إرثا كبيرا جعلته مخلدا على الصعيدين المحلي والعالمي وجعلته من اساطير القرن العشرين إلى جانب مارادونا وبيليه وايزيبيو ودي ستيفانو وبوشكاش الذين رحلوا جميعا وظل هو آخر قياصرة القرن العشرين. وبدأ بيكنباور مسيرته الكروية مع بايرن ميونيخ العام 1964 لينهي مسيرته مع نيويورك كوزموس العام 1983, وحقق في مسيرته العديد من الألقاب أهمها 3 كؤوس أوروبية والكرة الذهبية عامي 1972 و 1976 ولقب كأس الامم الاوروبيه (1972) وكأس العالم مع منتخب المانيا الغربية العام 1974. وكان آخر تصريح لفرانتس عند رحيل بيليه واعتذاره عن عدم السفر قائلا:” كنت اود السفر لكن صحتي تمنعني من الرحلات الطويلة “, والمعروف أن بيليه كان زميله في كوزموس النادي الذي أصبح أسطورة كرة القدم الأميركية معهما وحققا 3 بطولات دوري حينها. وبعد اعتزاله اتجه للتدريب وفاز مع منتخب المانيا بكأس العالم العام 1990 وأصبح رئيسا لنادي بايرن ميونيخ لمدة 15 عاما وبعدها رئيسا فخريا لمدى الحياة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بطولة كرة القدم للصالات المدرسية في محافظة الشمال

Share this on WhatsApp إستدال الستار اليوم عن متصدري المجموعات والوصافة في قضاء طرابلس زغرتا ...