أخبار عاجلة

لماذا يا عكايشي ؟…

كتب : اسماعيل حيدر

لم يكن نادي العهد يوما عائقا امام طموحات لاعبيه، عملت الادارة دائما على معالجة كل مشاكلهم المعيشية والنفسية والإجتماعية، وشكلت خلية تضم نخبة من المحبين لديها والعاملين مجانا في خدمتها لمواكبة الإحتياجات الخاصة بالفريق وتقديم الأفضل في أكثر من مناسبة.

وضع  العهد خطة متوازنة لمساعدة الفريق من اجل تخطي الأزمة التي شهدها لبنان بعد توقف النشاط وما تبعه في أعقاب التحركات التي شهدها الشارع اللبناني خلال الأشهر الأخيرة، وبحث دائما عن حلول لايجاد ما يناسب كل لاعب على صعيد البقاء او الرحيل خصوصا اذا تلقى احدهم اي عرض إحترافي للعب في الخارج حتى لو انعكس ذلك على حالة الفريق الفنية فكان القرار سليما دونه أي معوقات .

وسمح العهد لصمام امانه حارس المرمى مهدي خليل باللعب في إيران ولربيع عطايا وخليل خميس بالإحتراف في ماليزيا ثم فسخ عقده مع يعقوبو، واللاعب السوري احمد الصالح قبل ان يفسح في المجال امام التونسي احمد العكايشي للانتقال الى قطر والتوقيع لفريق الشحانية، مفضلا بذلك مصلحة هؤلاء على مصلحته الخاصة ما اضر بمستواه في كأس الاتحاد الآسيوي وقلب الأمور رأسا على عقب.

كان هم إدارة العهد مصلحة لاعبيها دون غيرها، وعندما تعاقدت مع العكايشي في مطلع الموسم بمبلغ فاق ال300 ألف دولار لم تكترث لأي أمر بل فضلت ان تحقق اللقب التاريخي والأغلى للبنان في كاس الاتحاد الاسيوي.

وشهد الجميع مشاركة العكايشي مع العهد في نصف نهائي المسابقة وفي كاس السوبر فنال اللاعب ترحيبا خاصا من الجمهور اللبناني برمته بعد ان اظهر مهارات عالية اشارت الى ان اللاعب سيساهم بالمحافظة على اللقب والإستمرار في كاس الاتحاد الاسيوي بنفس الزخم والعطاء، حتى حدث ما لم يكن في البال، وتوقف النشاط وتفرق العشاق.

ما عايشه العكايشي في لبنان خلال فترة وجوده القصيرة جعله يتمسك بعقده مع العهد ويصمم على البقاء مع معلومات على ان ما لمسه من معاملة مميزة كان سيدفعه الى اللعب مع الفريق موسما اخر في الدوري اللبناني.

نجح العكايشي مع الشحانية في قطر بشكل كبير خلال الفترات التي خاض بها مبارياته قبل توقف الدوري القطري بسبب وباء كورونا، وكتبت عنه الصحافة والمواقع في كل مكان.

ما لفت البعض انه في خلال حديثه لموقع كووورة الذي نشر يوم 22 نيسان عن تجربته مع فريقه الجديد لم يتطرق بتاتا الى تجربته السابقة مع العهد ولم يات على ذكرالفريق لا من قريب أو بعيد علما انه سمى الفرق التي لعب لها في السعودية وأوروبا إضافة الى الترجي ما اثار الكثيرمن التسأولات والريبة والاستهجان، بشكل اتهمه البعض بقلة الوفاء.

كلنا يعلم ان الإنجاز الذي حققه العكايشي مع العهد في الفوز بكأس الاتحاد الاسيوي لم يحققه مع أي فريق اخر، وما لقيه من دعم معنوي ومادي ،اكبر بكثير مما لقيه في مكان اخر فلماذا الإنتقاص من تاريخه وضرب مثل هذه المقومات بعرض الحائط.

هل تقصد العكايشي  تهميش العهد في هذه المقابلة وقبلها أيضا، وهل ان تسمية العهد هو انتقاص من قدر اللاعب؟ ام ان الموقع المحترم والمعروف بميوله الخاصة تقصد ان يمحي كل ما أتى اللاعب عن ذكره.

المفروض ان يوضح العكايشي الأمر خصوصا أنه على إتصال دائم مع إدارة العهد وان يضع النقاط على الحروف وإلا لماذا يا عكايشي؟.. الجواب عند اللاعب ريثما يتم التوضيح..

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصفقة مهددة بالفشل

Share this on WhatsAppيبدو ان الصفقة التي كانت منتظرة بين فريق بيروتي وآخر من خارج ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com