أخبار عاجلة

لم يعد سراً

ابلغ احد أندية الدرجة الأولى لاعبيه الموقعين معه عقوداً تمتد لاكثر من موسم، انه ملتزم بها كما هي لكن بالليرة اللبنانية وعلى سعر الصرف الرسمي (1500) ليرة للدولار، وان كل العقود لديه في الموسم الجديد ستكون بالعملة المحلية بما فيهم عقود اللاعبين الأجانب، وان اي لاعب لا يعجبه ذلك يستطيع ان يفسخ عقده ويعتبر نفسه خارج النادي وحسابات المدرب للموسم الكروي الجديد ، ولم يسجل اي اعتراض لاي لاعب على ذلك ، خصوصاً وان رئيس النادي لم يقصر مع احد من اللاعبين الذين نالوا حقوقهم وحبة مسك زيادة عليها.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

Online Research Paper Service – An Essential Tool For Academic Advancement

Share this on WhatsApp The study paper support provides a diverse array of solutions to ...