أخبار عاجلة

ما هكذا يكافئ ابو طارق

حدث اشكال في فريق طرابلس بين الاب الروحي للنادي المدرب الفلسطيني المشهور اسماعيل قرطام (ابو طارق) واحد الاداريين النافذين في الفريق، ما ادى الى توقف ابو طارق عن متابعة المشوار مع الفريق الذي يعني له الكثير  ونحن لن نخوص في تفاصيل الاشكال ومن معه حق ومن المذنب لان ذلك ليس من اختصاصنا، لكن كان يجب ان لا ينسى الشباب في نادي طرابلس كل التضحيات التي قدمها ابو طارق من اجل الفريق ، و هو من قاده للفوز بكأس لبنان عام 2015 وجعله يصعد لمنصات التتويج بطلاً متوجاً للمرة الأولى في تاريخه، وعندما تهدد الفريق بالهبوط  في موسم (2018-2019) واستهاب الجميع الموقف لم يخف الرجل وتصدى للمسؤولية وانقذ النادي من السقوط للدرجة الثانية، وهذه السنة عاد الرجل لتسلم زمام المسؤولية الفنية في الفريق عندما قيل انه لا يوجد اموال ووافق ودرب بالمجان لشهرين ونصف تقريباً، قبل ان يقع الخلاف مؤخراً ، فهل يعقل عند اول اشكال مع الرجل يتم نسيان كل تلك التضحيات التي قدمها ويتنكر لتاريخه ولوو ، اين الوفاء، وهل هكذا يكافئ اسماعيل قرطام بعد كل ما قدمه لفريق مدينته، وان كنا لا زلنا نأمل ان تكون غمامة صيف وعبرت، فالجميع يجب ان تتضافر جهودهم من اجل فريق مدينة طرابلس لانه يستحق ذلك واكثر.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لا يريد المشاركة

Share this on WhatsAppتبين ان مدرب احد اندية الدرجة الأولى كان على حق عندما رفض ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com