مواجهة ثانية صعبة بين رجال الأرز وأبناء الكونغارو

 

لن تكون المواجهة الثانية سهلة بين منتخبنا الوطني اللبناني لكرة القدم ونظيره الأسترالي، خاصة بعدما تعرفا على بعضهما جيداً من خلال المواجهة الأولى، والتي انتهت لأصحاب الأرض (2-0) وما يزيد المباراة صعوبة على رجال الأرز انهم سيخوضونها منقوصين من اللاعب رقم 12، كونها تقام في مدينة كانيبرا التي لا يوجد فيها عدد كبير من أبناء الجالية اللبنانية، على عكس مدينة سيدني، حيث حضر المباراة أكثر من 15 الف مشجع لبناني، لكن وبعيداً عن الحضور الجماهيري فإن المطلوب من منتخبنا اللعب بحذر إقفال المنطقة بشكل جيد والإنتباه لعدم إرتكاب الأخطاء، لا سيما في الخطوط الخلفية، مع جرأة هجومية أكبر، عندها ربما نوفق في تحقيق نتيجة إيجابية ان شاء الله.
يا رب لبنان والله معك يا منتخبنا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ما هكذا يرد الجميل

Share this on WhatsApp  يقال ان سبب تراجع مستوى احد اللاعبين الدوليين اللبنانيين الذي يلعب ...