هل يصبح ثلاثي باريس سان جيرمان من التاريخ؟

يجزم المطلعون على اخبار نادي باريس سان جيرمان أن تغييرات كبيرة ستحدث الموسم القادم من ناحية المدرب وصولا إلى تشكيلة الفريق، ولذلك يعتبر البعض أن ثلاثي الهجوم المكون من ميسي ونيمار ومبابي سيصبح من التاريخ نظرا لعدة عوامل أهمها الفشل الأوروبي وخاصة في دوري الابطال. والمؤكد أن كيليان مبابي هو الثابت الوحيد في مستقبل النادي المملوك قطريا ومن ناحية ميسي الذي ينتهي عقده نهاية الموسم الحالي فلم يستجب لطلبات النادي بالتمديد بل ذكرت الأنباء أن والد الأرجنتيني ووكيل أعماله قد طالب بزيارة كبيرة على الراتب نظرا لتحقيق ليو بطولة كأس العالم، ومن ناحية نيمار أصبح من المؤكد أن النادي الباريسي يرغب بالاستغناء عن النجم المثير للجدل بالرغم من مدة عقده تنتهي العام 2027, وتكثر الاخبار في أروقة نادي العاصمة عن إمكانية بقاء نيمار ضمن خطط إدارة النادي وخاصة بعد تراجع مستواه وكثرة الإصابات وتصرفاته على الصعيد الشخصي. ويعاني باريس سان جيرمان من خسائر مالية نظرا للأجور العالية إذ صرف النادي في السنة المالية الماضية 729 مليون يورو وهو رقم قياسي اوروبي، ومن هذا المبلغ يتقاضى ميسي وحده حوالي 40 مليون يورو سنويا وهو يطلب المزيد كي يجدد او يعود لناديه السابق برشلونة الإسباني، وذكرت مصادر ميسي أن المال ليس السبب الأساسي بل خطة الفريق للمستقبل هي المعيار. والجدير بالذكر أن النادي سيحاول اصلاح علاقة الإدارة مع جماهير الفرق التي تمر بفترة فتور بسبب النتائج وستعتمد الإدارة اسلوب ريال مدريد بالاعتماد على المواهب الشابة لبناء فريق للمستقبل.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعادل التضامن صور مع شباب الساحل سلباً في مباراة كان الأبرز فيها قرارات ال VAR

Share this on WhatsAppكتب احمد الدكدوك أنقذ ال VAR في الشوط الأول حارس مرمى شباب ...