هل يعيد الإتحاد القيمة التنافسية لمسابقة كأس لبنان ؟

 

تبدو الفرصة سانحة امام الإتحاد الكروي المحلي لإعادة الإعتبار والقيمة التنافسية لمسابقة كأس لبنان، لا سيما مع منح الإتحاد القاري مقعد واحد لتمثيل لبنان في بطولة كأس التحدي، وبالطبع فإن ذلك المقعد سيكون من نصيب حامل لقب بطولة الدوري، وبما ان عدد الفرق المحلية قد تقلص في المشاركة الآسيوية، فقد بات لزاماً على الإتحاد ان يبحث عن سبل تفعيل وتحديث وتقوية مسابقاته المحلية، وإعطائها مزيداً من القيمة التنافسية والتسويقية لرفع المستوى الفني ، خصوصاً مع تقلص الإحتكاك الخارجي لفريقه، بحيث لم يبق إلا مقعد في البطولة القارية وآخر في البطولة الإقليمية (العربية) لذا نقترح ان يبدل الإتحاد قراره بخصوص التمثيل الخارجي ، على ان يشارك بطل الدوري في كأس التحدي الآسيوي ، في حين ان صاحبي المركزين الثاني والثالث في الدوري يتواجهان في مباراة فاصلة، والفائز منهما يواجه بطل الكأس في مباراة واحدة ، يتأهل بعدها الفائز لتمثيل لبنان في البطولة العربية، اما إذا كان بطل الدوري هو نفسه بطل الكأس، عندها يكتفى باللقاء الذي يجمع بين الثاني والثالث في الترتيب العام لبطولة الدوري ، من اجل الفوز بتمثيل لبنان عربياً ، وهذا الإقتراح من شأنه ان يرفع من حدة التنافس في الدوري ، ويعيد الإعتبار لمسابقة كأس لبنان ، فهل انتم فاعلون.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأنصار ومدربه الجوهري الأفضل في الجولة 13

Share this on WhatsApp  وقع الخيار على فريق الأنصار ليكون الأفضل في الجولة 13 من ...